آخر تحديث للموقع : 17 - يونيو - 2019 , الإثنين 08:17 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

فوضى حرب المليشيات العبثية

08 - يونيو - 2019 , السبت 03:19 مسائا
الرئيسيةعبدالكريم السعدي ⇐ فوضى حرب المليشيات العبثية

نحن في مرحلة نحتاج كثيرا فيها إلى تحكيم العقل والتفكير بمسؤولية في مستقبل الوطن أكثر من التفكير في إنتصار مشاريع هي أصغر من الوطن ، ولن تكون طالما لن يكون هناك وطن آمن ومستقر ..
من يدفع أمن واستقرار وسيادة وطنه وسلامة وحرية مواطنيه ثمنا لانتصار مشروعه الحزبي أو المذهبي أو الجهوي الضيق مهما كانت قدسية ذلك المشروع فإن بيعته ستكون خاسرة ، فالوطن يأتي قبل كل شيء حتى العقيدة وهي اقدس المشاريع واطهر الدعوات ..

كل نفايات الصراع في الشمال والجنوب ستسقط على رؤوس البسطاء من أبناء الوطن الذين لاينتمون إلى أبناء وعائلات وأحزاب وجماعات وقبائل الشخوص المتصارعة والذين لاخيار لديهم ولابديل سوى البقاء في الوطن وانتظار المصير الذي تقرره عقليات الدُمى المتصارعة على الساحة اليوم ..
عندما يصبح أمن واستقرار وكرامة الوطن والمواطن هي الثمن الذي يُدفع لإنتصار أي مشروع فاننا حينها نقف أمام حالة تشكل جديدة لديكتاتوريات تضع الحزب والفرد والجماعة والقبيلة في المقام الأول قبل الوطن والمواطن مهما تخفى خطابها الكلامي خلف مرادفات الحرية والتحرر والكرامة ونصرة الحق !

فوضى حرب المليشيات العبثية التي تفتك بالوطن وشبابه ومقدراته هي استنزاف لقدراتنا جميعا وستظهر تأثيراتها السلبية اليوم وغدا وهي حرب تفتقد لأخلاق الفرسان ولاتصب في خانة هدف معركتنا الحقيقية بل هي مجرد حرب لكسب أوراق وتثبيت أقدام لتحسين مواقف وتحقيق خطوات متقدمة لأطراف في معارك لاتضع مصلحة الوطن في المقام الاول ..
الحرب والقتل والتدمير لم تعد الوسائل المُثلى لخلق الاستقرار والأمن وهناك أمثلة كثيرة في محيطنا العربي والإقليمي تؤكد على فشل هذه الوسائل وعلى ذلك فان الحكمة تفرض على الجميع التعاطي مع وسائل أكثر قبولا وواقعية ..

معركة إفشال الشرعية واسقاطها في المناطق المحررة والتي تقودها بعض الأطراف المحلية بايعازات إقليمية لن تفضي فقط إلى إفشال تلك الشرعية ولكنها حتما ستقود الى سقوط تلك المناطق في براثن المجهول في ظل تشظي القوى المنفذة لهذا المخطط وتصارعها في تلك المناطق ، فالشرعية حتى اللحظة تمثل نقطة التوازن في هذه »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2019 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com