آخر تحديث للموقع : 18 - أغسطس - 2019 , الأحد 03:07 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

شهيم النوبي والمنتخبات الوطنية !

26 - يناير - 2019 , السبت 07:43 مسائا
الرئيسيةيوسف باسنبل ⇐ شهيم النوبي والمنتخبات الوطنية !

الطموح حق مشروع لكل رياضي ، والكابتن شهيم خيرالله النوبي أحد الطامحين لتحقيق انجازات على صعيد الجانب الرياضي ، طالما أنه أفضل مدرب في الساحة الكروية الحضرمية حالياً بشهاداته العلمية ، المصقولة بالجانب العملي من خلال قيادته لعدد من أندية الوادي ، ومن حقه الوصول للأجهزة الفنية للمنتخبات الوطنية ، طالما أنه أجدر بذلك وأحق بها من غيره .

شهيم النوبي مدرب انضباطي ويحترم عمله قبل كل شيء ، في أي منظومة إدارية يعمل معها ، لانه يرفع شعار ( 1+1 = 2 ) ، فلا مجال للمجاملة أو الواسطة والمحسوبية ، مقابل التضحية بأشياء أخرى ، لأن بعض المدربين يكون همّه الأول المادة على حساب مبادئه وسمعته ، لكن شهيم ليس من هذا النوع كونه يهتم للرفع من شأن أسمه ، وزياده رصيده التدريبي والخبرة التدريبية .

شهيم النوبي خرج من كأس حضرموت السادسة مع ناديه سيؤن ، بعد أن عاندته ركلات الحظ الترجيحية مع ناديه سيؤن ، في ملعب الشاحث بالشحر ووقفت إلى جانب صاحب الأرض سمعون ، وعلاقة الكابتن شهيم النوبي بكأس حضرموت ليست وليدة اليوم ، فقد وصل إلى نهاپي البطولة الأولى عام 2010 م مع نادي دوعن ، وحل وصيفا للتضامن بركلات الترجيح بعد نهائي مثير أقيم في سيؤن ، لكن البطولة آنذاك لم تأخذ حقها الإعلامي ، بسبب دوران الكرة في ملاعبنا ومتابعة الجماهير لدوري الدرجتين الأولى والثانية ، والعام الماضي عاد ليقود دوعن في كأس حضرموت الخامسة بفريق شاب .

اليوم وأكثر من أي وقت مضى ، أرى أن الكابتن شهيم النوبي جدير بالعمل في أحد الأجهزة الفنية للمنتخبات الوطنية ، ليس من باب أنه من حضرموت ، ولكن حقاً واستحقاقاً لهكذا كادر تدريبي ، ولكن شهيم لا يعرف كيف يستخدم ( الواو ) مع أصحاب القرار ، لإيمانه بأنه سيفرض نفسه بعمله واجتهاده ، لذلك تجاهلوه ، وغضوا الطرف عنه ، وحرموا المنتخبات من الاستفادة منه ، وهي دعوة لصناع القرار في اللجان الفنية للمنتخبات الوطنية ، للإستفادة من خدمات الكابتن شهيم النوبي ، لإنه الرجل المناسب في المكان المناسب .

تناقلت وسائل التواصل خبر استعداد المنتخب الوطني الأول وإقام معسكر بمدينة المكلا ، وهو في حقيقة الأمر تكرار لأخبار سابقة عن احتضان مدينة المكلا لمعسكرات المنتخبات اليمنية ، نتيجة للإستقرار الأمني بمدن ساحل حضرموت ونجاح المعسكرات السابقة ، وسعي أبناء حضرموت من أجل المعسكرات المقامة على مدينتهم ، لعكس »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2019 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com