آخر تحديث للموقع : 17 - يناير - 2019 , الخميس 08:21 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

الشابة السعودية رهف القنون في طريقها إلى كندا [بعد حصولها على اللجوء]

12 - يناير - 2019 , السبت 06:19 صباحا
121 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةأخبار عربية ⇐ الشابة السعودية رهف القنون في طريقها إلى كندا [بعد حصولها على اللجوء]

الملعب:
غادرت الشابة السعودية رهف القنون بانكوك في طريقها إلى كندا حيث حصلت على حق اللجوء. ونقلت وكالة رويترز عن سوراتشاتي هاكبارك قوله إن "رهف القنون ستسافر إلى كندا على متن رحلة تابعة للخطوط الجوية الكورية".

وكانت رهف، 18 عاما، قد وصلت إلى تايلاند في طريقها إلى استراليا حيث تريد طلب اللجوء ولكن السلطات التايلاندية قررت ترحيلها في بادئ الأمر قبل أن تعدل عن القرار.
ورفضت رهف ركوب طائرة، متجهة من تايلاند إلى الكويت وحبست نفسها داخل غرفتها في فندق بمطار بانكوك. وعبرت عن خوفها من أن تقتلها عائلتها لأنها تركت دينها الإسلام.
وقد سافر محمد القنون، والد رهف، وشقيقها، إلى بانكوك، لمحاولة إقناعها بالعودة إلى السعودية لكنها رفضت مقابلتهما.
وعادة ما تمنح الحكومات حق اللجوء للاجئين ولكن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة تمنح حق اللجوء إذا "لم توافق أي دولة" وفقا لموقعها الرسمي.
وقال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو إن "كندا عرف عنها وقوفها إلى جانب حقوق الإنسان وحقوق المرأة حول العالم، لذا عندما طلبت الأمم المتحدة من كندا منح اللجوء لرهف القنون، وافقنا على الطلب".

"تويتر والتهديدات"
وكانت الشابة السعودية قد علقت حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر بعد أن "تلقت تهديدات بالقتل" حسبما ذكرت صديقة لها تدعى نورا.
وقال فيل روبرتسن، من منظمة هيومان رايتس ووتش لحقوق الإنسان، "أعلم أن هناك تهديدات بالقتل ضدها"، غير أنه أكد أنه ليس لديه تفاصيل.
وكانت رهف القنون في إجازة مع أسرتها في الكويت، ثم فرت منها إلى تايلاند. وكانت تسعى للسفر إلى أستراليا، حيث تأمل في تقديم طلب لجوء.
وتقول إن دبلوماسيا سعوديا قد قابلها لدى هبوطها في مطار بانكوك الأحد الماضي واحتجز جواز سفرها. و تصر رهف على أن لديها تأشيرة دخول إلى أستراليا، وأنها لم تكن تريد أبدا البقاء في تايلاند.

الملعب: أطلقت قوات الأمن السودانية قنابل الغاز لمواجهة المحتجين الذين يشاركون في مسيرة في العاصمة الخرطوم، تتجه صوب القصر الرئاسي، بحسب ما قاله شهود عيان. وهتف المتظاهرون، مطالبين باستقالة الرئيس عمر البشير. وتحركت قوات مكافحة الشغب بسرعة لتفريق المحتجين، الذين رفعوا شعارات "حرية، سلام، »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com