آخر تحديث للموقع : 10 - ديسمبر - 2018 , الإثنين 06:07 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

رياض محرز يهدر ركلة جزاء متأخرة لسيتي [في تعادل سلبي] مع ليفربول

07 - أكتوبر - 2018 , الأحد 07:49 مسائا
222 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةرياضة ⇐ رياض محرز يهدر ركلة جزاء متأخرة لسيتي [في تعادل سلبي] مع ليفربول

الملعب:
أهدر رياض محرز جناح مانشستر سيتي ركلة جزاء في الدقيقة 86 ليكتفي حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بالتعادل بدون أهداف مع مستضيفه ليفربول يوم الأحد في مباراة في قمة الترتيب.
وسقط البديل ليروي ساني داخل منطقة الجزاء بعد تدخل من فيرجيل فان ديك لكن الجزائري محرز أطاح بالكرة فوق العارضة باستاد أنفيلد.

ويتساوى الفريقان برصيد 20 نقطة مع تشيلسي لكن سيتي يتصدر المسابقة بفارق الأهداف بينما يأتي فريق المدرب يورجن كلوب في المركز الثالث.
وربما تتساءل جماهير سيتي لماذا تولى محرز، الذي أهدر خمس من آخر ثماني ركلات جزاء سددها في دوري الأضواء، تنفيذ الركلة ورغم أن الفريق الضيف أتيحت له الفرص الأفضل كان التعادل عادلا في مباراة منتظرة لم ترتق لمستوى التوقعات.
واستحوذ سيتي على الكرة بنسبة 51 في المئة وهي النسبة الأقل للفريق مذ تولي بيب جوارديولا المسؤولية في 2016 وأظهرت كيف حاول كل فريق إبطال خطورة منافسه.

وبعد تسجيل 18 هدفا في أربع مواجهات بينهما في الموسم الماضي في الدوري الممتاز ودوري أبطال أوروبا بدا واضحا أن المدربين تعلما الدرس جيدا بشأن كيفية الحد من خطورة الآخر.
وقال جوارديولا الذي اعترف أن خطته كانت تعتمد على إبطاء إيقاع اللعب والحد من سرعة فريق المدرب كلوب ”لو لعبت مباراة مفتوحة في أنفيلد فلن تملك فرصة للفوز“.
ولعب الجناحان رحيم سترلينج ومحرز دورا مختلفا عن المعتاد للحد من انطلاقات ظهيري ليفربول كما تفادى خط الدفاع التقدم لوسط الملعب وهو ما كان أمرا كارثيا في هزيمتين بالموسم الماضي في أنفيلد.
وقام ليفربول بعمل جيد بتقليل المساحات أمام دفاعه وجعل الأمور صعبة على ديفيد سيلفا وبرناردو سيلفا لصنع الفرص.

وكان ثلاثي هجوم ليفربول حاسما في آخر مباراتين على أرضه ضد سيتي في الموسم الماضي لكن المساعدة كانت محدودة ولم يستطع محمد صلاح وروبرتو فيرمينو وساديو ماني فعل الكثير من الفرص القليلة التي حصلوا عليها.
وأتيحت أفضل فرص ليفربول عبر صلاح لكن اللاعب المصري أظهر مرة أخرى أنه يفتقر للحسم أمام المرمى مقارنة بالموسم الماضي وأطاح بالكرة خارج الملعب عندما عثر على مساحة في الدقيقة 69.
وأنقذ أليسون بيكر حارس ليفربول فرصتين من محرز لكن اللاعب الجزائري فشل في هز الشباك من ركلة الجزاء عندما كانت النقاط الثلاث في المتناول.
(رويترز)

الملعب: عوض ريفر بليت الأرجنتيني تأخره بهدف ليحرز لقب كأس ليبرتادوريس لكرة القدم بعد فوزه 3-1 على غريمه بوكا جونيورز بعد وقت إضافي في مباراة الإياب يوم الأحد التي أقيمت في مدريد بعد تأجيل الموعد الأصلي مرتين بسبب أحداث عنف في بوينس أيرس. وسيمثل ريفر قارة أمريكا الجنوبية في كأس العالم للأندية التي »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com