آخر تحديث للموقع : 19 - سبتمبر - 2018 , الأربعاء 07:38 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

لهذا الأسباب استبعد جريفيث المؤتمر والانتقالي.. والتحالف سيستبعد هادي!

19 - أغسطس - 2018 , الأحد 04:15 مسائا
401 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةنصر صالح ⇐ لهذا الأسباب استبعد جريفيث المؤتمر والانتقالي.. والتحالف سيستبعد هادي!

"مؤتمريو القاهرة/ أبو ظبي" يصرخون ويلطمون، ويتهمون الأمم المتحدة بأنها تآمرت على المؤتمر الشعبي العام باستبعاده عن مباحثات جنيف سبتمبر القادم.. كذلك الحال بالنسبة للمجلس الانتقالي الجنوبي الذي جن جنونه لأن جريفيث استثناه أيضا.
⭕ لست أدري، من كان على جريفيث أن يختار من بين أربعة "مؤتمرات" متشرذمة موزعة بين الرياض والقاهرة/ أبو ظبي/ عدن والدوحة وصنعاء، فضلا عن "المطعفرين" في دول الغرب.. وكل من هذه "المؤتمرات" يخوِّن البقية ويعتبر تكوينه هو "المؤتمر الشعبي العام الحقيقي"؟

⭕ كما لست أدري؛ من يختار من الحركات الجنوبية: الحراك السلمي الجنوبي، الحراك الثوري الجنوبي، القيادات التاريخية الجنوبية، موج ام المجلس الانتقالي الجنوبي, وكل حركة من هذه الحركات تخوِّن البقية وتنكر عليها تمثيل الجنوب؟ علما أن المجلس الانتقالي الذي يفرض نفسه كممثل شرعي ووحيد، الإمارات هي من اشرفت على تكوينه (بل هي التي كونته واقعا)، ودولة الإمارات، في العرف الدولي والقانون الدولي، يعتبر وجودها في الجنوب هو وجود *احتلال عسكري* في واقع الحال، وبالتالي فمن غير الممكن، وفق هذه الأعراف والقوانين الدولية الاعتراف رسميا، بأي هيئة محلية تدّعي تمثيلها لشعب أرضه محتلة، فيما هي تكونت في ظل الاحتلال العسكري الأجنبي وبرعايته، ومن غير الطبيعي اشراكها في هكذا تشاورات ومباحثات مصيرية تقرر انتهاء الحرب وما نجم عنها.
لقد احتار جريفيث بين من يختار، فآثر الحكمة بأن استبعد جميع "الشراذم" السياسية، لنجاح مهمته.

كرت هادي:
⭕ أظن أن قادة التحالف يدرسون حاليا خيارين لسيناريو إزاحة هادي، احدهما "مرضه الخطير".
ولعل، هذا السيناريو/ المخرج، يحفظ للرجل بعض كرامته من سيناريو آخر ربما يكون مهينا له.
والسبب، طبعا، أن أكذوبة شرعيته، التي لن يستطيع تحالف الحرب على اليمن الاستمرار فيها، لا سيما وأن المرحلة التي تلي مشاورات سبتمبر في جنيف، وهي مرحلة المفاوضات، التي إن كانت جدية لوضع نهاية للحرب، فمن الطبيعي ان يشارك فيها خبراء قانون دولي ودستور محلي من الجانبين (التحالف وأنصار الله).
وسجلوا الكلام هذا عليّ...

نعم، هي مؤامرة التمزيق لبلدان الشرق الأوسط لا ننكر ذلك. لكن من قال أن ليس في ذلك بعض الخير لشطري اليمن؟ و"رب ضارة نافعة". ▪ من عاش في زمن الدولتين قبل مايو 1990، يعرف جيدا أن وضع الجمهورية العربية اليمنية المعيشي والاقتصادي كان أفضل ألف مرة مما هو عليه الوضع لأهلنا في الشمال بعد الوحدة، حيث »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com