آخر تحديث للموقع : 18 - ديسمبر - 2018 , الثلاثاء 03:25 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

المنتخب الكولومبي يصعد إلى دور الـ 16 و[معايير اللعب النظيف تطيح بالسنغال] من كأس العالم

28 - يونيو - 2018 , الخميس 06:42 مسائا
291 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةرياضة ⇐ المنتخب الكولومبي يصعد إلى دور الـ 16 و[معايير اللعب النظيف تطيح بالسنغال] من كأس العالم

الملعب:
لحق منتخب كولومبيا بركب المتأهلين لدور الـ 16 لبطولة كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا في روسيا، بعدما حقق انتصارا ثمينا 1 / صفر على منتخب السنغال اليوم الخميس في الجولة الثالثة (الأخيرة) بمنافسات المجموعة الثامنة من دور المجموعات للمسابقة، التي شهدت أيضا فوز بولندا على اليابان بالنتيجة ذاتها.

وتربع منتخب كولومبيا على الصدارة برصيد ست نقاط، ليصعد برفقة منتخب اليابان، صاحب المركز الثاني برصيد أربع نقاط، الذي تفوق بفارق معايير اللعب النظيف، على منتخب السنغال، صاحب المركز الثالث، المتساوي معه في نفس الرصيد وفارق الأهداف بعد تعادلهما 2 / 2 في مواجهتهما المباشرة، وظل منتخب بولندا في مؤخرة الترتيب برصيد ثلاث نقاط.

ولائحة اللعب النظيف تتعلق بعدد البطاقات الصفراء والحمراء التي يحصل عليها كل فريق. وتنص لائحة البطولة على اللجوء إلى معايير اللعب النظيف لتحديد المنتخب المتأهل في حال تساوي منتخبين في رصيد النقاط وفارق الأهداف والتعادل في المواجهة المباشرة. وحصل منتخب اليابان على أربع بطاقات صفراء، فيما نالت السنغال ست بطاقات.

وتقمص ياري مينا مدافع برشلونة الإسباني دور البطولة في اللقاء، بعدما أحرز هدف منتخب كولومبيا الوحيد في الدقيقة 74، ليقوده للصعود إلى الأدوار الإقصائية وملاقاة صاحب المركز الثاني في المجموعة السابعة.
في المقابل، ضاعف منتخب السنغال من أحزان الكرة الأفريقية، بعدما أصبح الممثل الخامس للقارة السمراء الذي يودع المسابقة من دور المجموعات في المونديال، ليلحق بباقي ممثلي الكرة الأفريقية في البطولة وهم مصر وتونس والمغرب ونيجيريا التي ودعت المسابقة من الدور الأول.
اتسمت الدقائق العشر الأولى بالحذر من كلا المنتخبين، قبل أن تشهد الدقيقة 11 الفرصة الأولى في اللقاء، حينما سدد خوان كينتيرو تصويبة قوية من ركلة حرة مباشرة، واضعا الكرة على يمين خديم نداي، حارس مرمى السنغال، الذي أبعد الكرة بصعوبة إلى ركلة ركنية لم تستغل.

ومن أول هجمة منظمة لمنتخب السنغال، حصل المنتخب الأفريقي على ركلة جزاء في الدقيقة 17، عقب سقوط ساديو ماني داخل منطقة جزاء كولومبيا إثر كرة مشتركة مع دافينسون سانشيز مدافع كولومبيا، قبل أن يتراجع حكم المباراة الصربي ميلوراد مازيتش عن احتسابها بعد لجوئه إلى تقنية حكم الفيديو المساعد.
بمرور الوقت، فرضت السنغال سيطرتها على مجريات المباراة، حيث سدد بالدي دياو كيتا من داخل المنطقة في الدقيقة 26، لكن أمسكها ديفيد أوسبينا حارس مرمى كولومبيا، الذي تصدى لتسديدة أخرى من داخل المنطقة في الدقيقة التالية.

أجرى منتخب كولومبيا تبديله الأول، الذي جاء اضطراريا في الدقيقة 31، بنزول لويس مورييل بدلا من خاميس رودريجيز المصاب.
عادت المباراة إلى الهدوء مرة أخرى، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب خلال الوقت المتبقي من الشوط الأول، الذي انتهى بالتعادل السلبي.
لم يتغير الأمر كثيرا في بداية الشوط الثاني، الذي ظل البطء سمة أساسية فيه، وشهدت الدقيقة 65 أول فرصة في هذا الشوط عن طريق مورييل، الذي تابع كرة مرتدة بطريقة خاطئة من دفاع السنغال، ليسدد مباشرة ولكن الكرة اصطدمت في المدافعين لتخرج إلى ركلة ركنية لم تستغل.

طالب لاعبو كولومبيا بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 66، عقب سقوط مورييل داخل المنطقة إثر كرة مشتركة مع الحارس السنغال، ولكن الحكم الصربي أشار باستمرار اللعب.
فرض منتخب كولومبيا هيمنته على اللقاء، بحثا عن هدف التقدم، خاصة في ظل تراجع المنتخب السنغالي للدفاع.
ودفع منتخب السنغال بتبديله الأول في الدقيقة 73 موسى واجي بدلا من يوسف سابالي. وجاءت الدقيقة 74 لتشهد هدفا لمصلحة كولومبيا عن طريق ياري مينا،الذي تابع ركلة ركنية من الناحية اليمنى نفذها كينتيرو، ليرتقي فوق الجميع ويسدد ضربة رأس متقنة على يسار نداي، الذي حاول إبعادها دون جدوى لتسكن شباكه.
كثف منتخب السنغال من هجماته بغية إدراك التعادل، وأضاع مباي نيانج فرصة مؤكدة في الدقيقة 77، حينما تلقى تمريرة بينية داخل المنطقة، لكنه سدد دون تركيز، ليبعدها أوسبينا باقتدار.

وأضاع اسماعيل فرصة أخرى في الدقيقة 79، بعدما تابع تمريرة عرضية من اليسار، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، ولكنه أطاح بالكرة فوق العارضة.
دفعت السنغال بالتبديل الثاني في الدقيقة 80 بنزول موسى كوناتي بدلا من بالدي كايتا، لترد كولومبيا بتبديلها الثاني في الدقيقة 83 بنزول جيفرسون ليرما بدلا من أندريس أوريبي.
وسارت الدقائق الأخيرة على وتيرة واحدة.. هجوم مشدد من جانب السنغال، قابله استبسال دفاعي من كولومبيا، ليطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز المنتخب اللاتيني بهدف نظيف وتأهله للدور الثاني في المونديال.
(د ب أ)

الملعب: أعلن مانشستر يونايتد يوم الثلاثاء رحيل مدربه جوزيه مورينيو بأثر فوري بعد بداية سيئة لموسم الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. وقال يونايتد في بيان ”يعلن مانشستر يونايتد أن المدرب جوزيه مورينيو ترك النادي بأثر فوري“. وأضاف وفق ما نقلته (رويترز): ”يود النادي أن يشكر جوزيه على العمل الذي قام »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com