آخر تحديث للموقع : 19 - فبراير - 2019 , الثلاثاء 09:00 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

الفائز بجائزة نوبل في الأدب "كازو إيشيغورو": الجائزة [إطراء مذهل]

06 - أكتوبر - 2017 , الجمعة 07:19 صباحا
1220 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةثقافة ⇐ الفائز بجائزة نوبل في الأدب "كازو إيشيغورو": الجائزة [إطراء مذهل]

فاز الكاتب البريطاني كازو إيشيغورو بجائزة الأدب "لتعريته علاقة الإنسان بالعالم"
الملعب:
فاز الروائي الياباني المولد، والبريطاني الجنسية، كازو إيشيغورو، بجائزة نوبل في الأدب لعام 2017.

وأثنت الأكاديمية السويدية ، التي تمنح الجائزة، على الروائي قائلة إنه ككاتب "قد عرى في روياته التي تتسم بقوة عاطفية عظيمة الخواء الكامن تحت شعورنا الواهم بالعلاقة بالعالم". وقال إيشيغورو - البالغ من العمر 62 عاما - إن في الجائزة "إطراء مذهلا".
وقال، في تصريحات لشبكة BBC، إن لجنة نوبل لم تتصل به. وأضاف أنه غير متأكد إن كان في الأمر خدعة. وأضاف أنه "شرف عظيم، لأن الجائزة تعني في الأساس أني أسير على خطى المؤلفين الكبار، فهذا ثناء رائع."

وكتب إيشيغورو ثماني روايات، ترجمت إلى 40 لغة. ومن أكثر رواياته شهرة "بقايا يوم"، و"لا تدعني أرحل أبدا"، اللتان تحولتا إلى فيلمين سينيمائيين نالا نجاحا كبيرا.
ومنح إيشيغورو نوط (OBE) في بريطانيا في عام 1995 لما قدمه من خدمات في الأدب.
و ولد كازو إيشيغورو في 8 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1954 في نجازاكي باليابان، ثم انتقلت أسرته للعيش في إنجلترا عام 1960.
وحصل درجة الليسانس من جامعة كنت عام 1978، ثم نال الماجستير من جامعة إيست أنغليا في الكتابة الإبداعية عام 1980. وحصل على الجنسية البريطانية عام 1982.

وتبلغ قيمة الجائزة 9 ملايين كورونا، أي ما يعادل مليونا و100 ألف دولار.
ويعد منح إيشيغورو الجائزة هذا العام - كما يقول مراقبون - عودة بها إلى مسارها الأدبي في أعقاب منحها للمطرب الأمريكي والشاعر، بوب ديلان. وتنسب جوائز نوبل إلى مخترع الديناميت، ألفريد نوبل، وبدأت في عام 1901 تقديرا للإنجازات في مجالات العلوم والأدب والسلام، تنفيذا لوصيته.

الملعب: اتفقنا في بداية المشوار أن صديقتي سوف تلعب دور مايكل شوماخر، لما تتطلبه قيادة السيارة في شوارع طرابلس من مهارة. إنها مهمّة مستحيلة! بعد حين تحوّل اسم مايكل إلى مخول، وهي نكتة بقيت تضحكنا يومين. سألتها قبل أن نذهب عما يمكن أن أرتديه لسهرة الليلة، إنها المرة الأولى التي أسهر فيها في طرابلس. »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com