آخر تحديث للموقع : 12 - ديسمبر - 2017 , الثلاثاء 12:03 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

صباح التصالح والتسامح ..

08 - يناير - 2017 , الأحد 10:44 صباحا
451 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةد. فائزة عبدالرقيب ⇐ صباح التصالح والتسامح ..

انا لا افهم من هذا الا المعنى الإنساني والأخلاقي والديني الذي يرفض ان نستجر العيش في خصومات الماضي وقطيعة الأخوة واستمراء الفرقة التي تفرق كلمتنا وتمزق وحدتنا وتجعلنا نعيش في صراعات داخلية تبعدنا عن المستقبل والعالم الخارجي وعن تحقيق الأمن والأمان والاستقرار للمواطن قبل السياسي والعسكري والمقاوم الذي يجنح لذلك ويتطلع لبلد يعيش فيه بكرامة في ظل دولة نظام وقانون ودستور يساوي بين الجميع ..

صباح التصالح والتسامح الذي يجعل الخنجر يرتد الى صدور كل من يتشدق بهما زيفا وبهتانا لأمر في نفسه ولمطمع في استمرار الصراعات الداخلية بين الاخوة و ابناء الوطن الواحد واولئك الذين جمعهم هدف حرية وتحرير الوطن من المستعمر البريطاني ولم يتمايزوا عن بعضهم بل جميعهم حملوا رؤوسهم على اكفافهم دون تردد او وجل او مصالح خاصة ضيقة ومنهم من قابل ربه بشرف ومنهم ممن ما زالوا يكابدون الحياة معنا من أجل هذا الوطن الغالي ..

إليهم جميعا التحية والعرفان و إليكم أبناء الوطن تجاوز الألم والخروج من دوامة الماضي حتى نستطيع ان نعيش الحاضر ونصنع مستقبلا أفضل لنا ولأجيالنا القادمة ..

لا شك ان الدعوة للتصالح والتسامح جاءت كرغبة صادقة من السياسيين لوقف تداعيات احداث سياسية اثرت في الماضي ولازالت تؤثر في الحاضر سلبا .. احداث فرقت اكثر منها جمعت بين الافراد والجماعات .. احداث اضعفت مواقف اليوم .. احداث معرقلة للعملية السياسية وعلى رأسها وفي مقدمتها القضية الجنوبية حيث نشهد جميعنا »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com