آخر تحديث للموقع : 22 - مايو - 2018 , الثلاثاء 11:26 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

إلى صالح وبن حبتور والقوسي: لا تكونوا دُمى بيد الحوثي

05 - ديسمبر - 2016 , الإثنين 07:49 مسائا
772 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةعلي البخيتي ⇐ إلى صالح وبن حبتور والقوسي: لا تكونوا دُمى بيد الحوثي

إلى صالح والقوسي: كيف تقبلون على أنفسكم أن تكونوا واجهة لشخص منحط ولص محترف مثل الكرار الحوثي، ما الذي ستقولونه للناس؟، وماذا سيكتب عنكم التاريخ؟.

مجلس سياسي أعلى وحكومة شراكة وطنيّة ومجلس نواب وفي الأخير أطقم الكهنة الحوثيين #أنصار_كيري مستمرة في قتل الناس في صنعاء ومدن غيرها بدم بارد..

إلى صالح والقوسي: لن يرحمكم التاريخ، ولن يغفر لكم الشعب، أنكم الواجهة والقفازات التي يستخدمها كهنة الحوثي لانتهاك حرمات اليمنيين ونهب ممتلكاتهم.
هل لبن حبتور صلاحيات؟ هل القوسي وزير داخلية؟؛ أم أنهم مجرد دمى يحركها كهنة الحوثي وأطفاله؛ أذا لم تتمكنوا من عمل شيء الاستقالة أشرف لكم.
اعتصم خمسة عمال في شركة توتال بصنعاء للمطالبة بحقوقهم، أتى الحوثيين ليفضوا الاعتصام قتلوا 3 وهرب 2، أول مرة في التاريخ يفض اعتصام بقتل 60 % من المشاركين فيه.

يقتلون؛ يتهجمون على الشركات والبيوت؛ يفجرون بعضها؛ يسجنون يعتقلون يختطفون؛ يبتزون الناس؛ والمجلس السياسي وحزب المؤتمر دُمى لا حول لهم ولا قوة.
إلى صالح والمؤتمر: قلنا لكم لن يقبل #أنصار_كيري بأي شراكة؛ فقط ستتحملون معهم المسؤولة. عليكم وضع النقاط على الحروف؛ إما شراكة حقيقية أو دعوهم يحكموا لوحدهم.

ظهر أن الحوثيين لم يذهبوا لشركة توتال لإنهاء اعتصام عاملين فيها فقط، بل ذهبوا لسرقة 20 مولد كذلك، وأثناء السرقة قتلوا 60% من حراس الشركة.
إلى الرئيس السابق صالح: كنت حاكماً ظالماً وأدخلت البلد في الكثير من الأزمات، لكن دورك اليوم أسوأ، لأنك أصبحت وحزبك واجهة لعصابة تنكل باليمنيين.

إلى اللواء محمد القوسي: عهدناك رجل دولة وعسكري محترف، فكيف تقبل أن يهينك طفل منحط وسافل وتافه مثل الكرار الحوثي ويدوس على رتبك العسكرية؟!!!!.
إلى اللواء القوسي: أشرف لك أن تقدم استقالتك وتعود لدارك بدلاً من أن تكون مجرد دمية بيد عصابة من اللصوص وقطاع الطرق تنتهك كل حرمة وتغتصب كل حق.

إلى اللواء القوسي: من العار أن تكون واجهة لعصابة من اللصوص، من العار أن تعمل تحت إمرة قاطع طريق ولص مثل الكرار الحوثي، الاستقالة أشرف لك بكثير.
إلى اللواء القوسي: كيف تقبل كوزير داخلية أن تنتهك أرواح الناس وحرماتهم وممتلكاتهم من مجموعة تنتمي لوزارتك، تقتل وتسرق ثم ترسل بنادق للتحكيم!.

إلى اللواء القوسي: عصابة الكرار الحوثي قتلوا عمال شركة توتال وسرقوا 20 مولد ضخم، ثم ارسلوا بنادق للتحكيم، ولم يعيدوا المسروقات، وأنت واجهة لذلك!.
إلى الرئيس السابق صالح واللواء القوسي: لا تختموا مشواركم وحياتكم العسكرية والسياسية كدمى وأرجوزات بيد اللص الكرار الحوثي والحركة الكهنوتية.

هناك أخطار واضحة ويتم التعامل معها، كانقلاب الحوثيين وفرضهم لسلطة طائفية على مربع جغرافي داخل اليمن بما في ذلك العاصمة صنعاء، وسعيهم لبناء جمهورية إسلامية على غرار الجمهورية الإسلامية في ايران، وهناك أخطار غير مرئية تجد فرصة في هكذا ظروف لتتوسع وتتجذر داخل المجتمع وقد لا نلتفت لها الا بعد فوات »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com