آخر تحديث للموقع : 03 - يوليو - 2020 , الجمعة 06:26 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

الحقيقة المُرة

26 - مايو - 2020 , الثلاثاء 08:48 صباحا
الرئيسيةد. ناصر حبتور ⇐ الحقيقة المُرة

الحقيقة التي يحاول المجلس الانتقالي تزييفها وخلق انطباع عام ان المجلس يمثل كل المحافظات الجنوبية، والتسويق لمشروعه التدميري بقصة انه يحارب الشمال لأجل الجنوب، مجرد ادعاءات سقطت بواقع ما يدور في المحافظات الجنوبية..
فالمجلس الانتقالي فشل جماهيرياً في الحصول على تأييد محافظات الشرق والتي تمثل ثلاثة ارباع سكان الجنوب (ابين، شبوة، حضرموت، المهرة، سقطرى).. كما فشل عسكرياً في السيطرة بالقوة على تلك المحافظات والتي تمثل فوق 80% من مساحة المحافظات الجنوبية.. واخيراً ابناء عدن فاض صبرهم ولم تمنعهم الة العنف من التعبير عن استيائهم من الممارسات الغير مسؤولة لما يسمى بالادارة الذاتية.

تلك الحقيقة المُرة بالنسبة للمجلس الانتقالي سبق وان تم التحذير منها سابقاً من قبل الخيرين من ابناء الجنوب انه ليس اكثر من مشروع تدميري وان خطواته منذ تأسيسه تعمل على تدمير الجنوب وقضيته وتفتت نسيجة الاجتماعي وتقضي على اي جُهد مبذول للانتصار العادل للقضية الجنوبية.
اليوم باتت الحقيقة واضحة للجميع ولا تحتاج شرح، ويتحمل المجلس الانتقالي ما وصل اليه الحال..
ولتجنيب عدن حرب لابد منها لاستعادة سلطة الدولة، نتمنى قرار عاجل شجاع للمجلس يعترف بالخطأ ويسحب مليشياته الى خارج عدن ويتم الشروع العاجل بتطبيق اتفاق الرياض.. فعدن لاتتحمل المزيد من العبث.

تفاعل اليمنيون مع حدث توقيع اتفاق الرياض وتفائلوا بما سيحققه هذا الاتفاق من امن واستقرار وتنمية وأردف الكثير على أمنياتهم بتوفر النية لدى الأطراف الموقعة لتنفيذ هذا الاتفاق. لاشك في ان توفر النية الصادقة له تاثير كبير على اي عمل، ولكن مما لاشك فيه هو توافر الآليات الفاعلة والتي بها ومن خلالها يتم »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2019 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com