آخر تحديث للموقع : 13 - ديسمبر - 2018 , الخميس 07:42 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

مفاوضات السويد وعقدة الحل

عبدالباري طاهر
بعد حرب ما يقرب من 4 أعوام وكوارث تبدأ ولا تنتهي، وبعد انتشار جرائم الحرب من كل أطراف الصراع: الأهلي، والإقليمي، والدولي، واشتداد الضغط الدولي، خصوصاً في أمريكا، وبريطانيا، وفرنسا - الدول المساندة لـ«التحالف الاثنا عشري»- بعد ذلك كله قبلت الأطراف المتحاربة: «الشرعية، وأنصار الله»- المدعومين من »

إنه الصباح… !

وجيه السمان
منذ فترة، قد تصل إلى شهر كامل، لم يصدف أن وضع جدول مناوبتي في هذه التوقيت. تبدأ مناوبة فترة المراسلين، نسبة إلى نشرة المراسلين التي تبث الثالثة مساءً بتوقيت صنعاء، في الحادية عشرة صباحاً، إذ يصل المذيع المناوب إلى القناة وبانتظاره منتج برنامج كشك الصحافة، الزميل صقر، وبرفقته مقالات مختارة بعناية، »

اليمن في منظومة أمن الخليج

د. ياسين سعيد نعمان
في اللقاء السنوي حول الأوضاع السياسية والأمنية في الخليج العربي الذي استضافته السفارة الكويتية في لندن مساء الاثنين ١٠ديسمبر ٢٠١٨، وشارك فيه الكثير من الكتاب والسياسيين البريطانيين وغيرهم من المهتمين بشأن الاقليم . كانت القضية اليمنية إحدى الموضوعات التي تناولها الاجتماع ، حيث تم تقديم عرض للقضية »

ليس من المنطق والعقل تواجد الجنوب بين عصابات تتفاوض للم الشمل

جمال باهرمز
- الناس في الجنوب حتى كلمة اليمن لا يريدوا نطقها بسبب ان بهذه الكلمة أصبحت هوية تقتل أولادهم وتقصي رجالهم وتنهب ثرواتهم وتطمس هويتهم وتبيدهم ولازالت أحزاب الوحدة او الموت الشمالية بها يعملون لمحاولة التغيير الديموغرافي في عاصمة الجنوب عدن. -مصيبة أبناء الشمال ان نظام عفاش قبل الوحدة قد سخر ثروات »

محطة جريفيث السويدية

عبدالكريم السعدي
بعيداً عن حسابات من سيربح ومن سيخسر، في اعتقادي أن محطة السويد تشكل مرحلة هامة لأبناء اليمن عامة بجهاتها الأربع شمالاً وجنوباً وشرقاً وغرباً، بعد الدمار الذي لحق بالبلاد والقتل والتنكيل الذي طال الجميع دون استثناء، فإذا كانت الحكمة ما تزال يمانية، فإن هذه المحطة يجب أن تخرج بما يثبت ذلك. الحرب في »

ديناميات المفاوضات من أجل السلام

د. ياسين سعيد نعمان
الحقيقة هي أن العالم لم يعد يريد أن يرى القضية اليمنية غير قضية إنسانية حتى تثبت الحكومة الشرعية أن الجذر السياسي للقضية ، والمتمثل في تمرد المليشيات الحوثية على الدولة ونهبها ، هو سبب المشكلة . وأن السلام مرهون بانهاء هذا السبب الذي فجر الحرب. الطريقة التي تدار بها محادثات السلام ، بتجاوز هذه »

أفكار تنشأ بالتعارض مع المقدس في الطفولة

جمال حسن
ذات مرة سألت عمي لماذا يريدنا الله ان نعبده؟ كان سؤالي ينم عن عدم قناعة. لماذا في نصوصه المقدسة يمن علينا بما فعله لنا، ويريد منا هذا الخضوع التام والسيطرة المطلقة، لماذا يستعبدنا. لم اسأل بتلك الدقة، لكني عنيت امراً مشابهاً. في الواقع، كان عمي لطيفاً معي وهو يسرد الحجج الدينية. ولا اعرف وقتها الى »

الرجل الذي حير العالم واليمنيين

أروى الخطابي
مر عام كامل على مقتل الرئيس السابق على عبدالله صالح . الرجل الذي حير العالم واليمنيين . انقسم اليمنيون بين متشفي فيه ومشفق علية . هذا طبيعي جدا . فثلاثة وثلاثون عاما من الحكم هي من اطول مدد الحكم في التاريخ الحديث . ولو حسبنا المده التى حكم فيها اليمنيون منذ استقلال اليمن عن الدولة العثمانية ١٩١٨ »

الزعيم علي عبدالله صالح

سامي العمري
لم نكن ننعم خلال حُكمك بحياة الرفاهية، لكننا أصبحنا اليوم نتمنى عودة تلك الأيام ونراها أيام عز وعيش رغيد بعدما فقدنا معنى الدولة. دولة كنت تقودها رغم ما فيها من سلبيات وأخطاء. لم نكن نعشق طريقة حكمك، لكننا أدركنا بعد رحيلك ما معنى أن يكون حاكمنا أو "ولي الأمر" مجرد "دمية" خرقاء عديمة التفكير بيد »

الخطاب الجنوبي وسوء اختيار التوقيت

عبدالكريم السعدي
من ضمن المعضلات الكثيرة (ذات المنتج الجنوبي) التي تواجه مسيرة الثورة الجنوبية، معضلة الاغتراب ما بين مفردات وواقع الخطاب. ففي الوقت الذي بات فيه الجنوب في قبضة أبنائه، أصبح للجنوب بدلاً عن الخطاب الواحد خطابات عدة، كلها تدعو إلى هدف واحد بمفردات مضى معها كل خطاب بأصحابه إلى زاوية ضيقة، فأصبحت »

التاريخ وحياتنا الملتبسة

د. ياسين سعيد نعمان
اختار علي عبد الله صالح نهايته ، وصار في ذمة التاريخ . علي صالح ، كجلاد وكضحية ، هو جزء من تاريخ اليمن المعاصر .. لن يكتب هذا التاريخ من يحبون صالح ، وإن كتبوه فإنما يكتبون حكايتهم دون أن يتجرأ أحد أن يسميه تاريخاً ، كما لن يكون مقبولاً أن يكتبه من عارضوه . للتاريخ أدواته التي لا تتأثر بالحب أو »

أيريدون تعليماً جامعياً فرنسياً لأبناء الأغنياء فقط؟!

حبيب سروري
عندما اتصفح منشورات بعض الأصدقاء حول انتفاضة "السترات الصفراء"، ألاحظ مدى استغرابهم لأنها تدور في فرنسا تحديدا. البعض يقول إن الشعب الفرنسي لا يمكنه أن يعيش بضعة عقود بدون ثورات وانتفاضات، منذ الثورة الفرنسية التي توّجت قرن التنوير الفرنسي (القرن ١٨)، وحتى حركة "واقف في الليل" التي دامت عدة أشهر »

متى كان على الدولة أن تستأذن لحماية شعبها؟؟

د. ياسين سعيد نعمان
١- كلما اتجهنا نحو السلام ، واستعادة العملية السياسية للخروج من الأزمة ، كلما ازداد توحش جماعة المليشيات الحوثية ، مدفوعة بطبيعتها وبنيتها العنصرية المغلقة وأدواتها غير السياسية . ٢- رفضت هذه الجماعة أن تكون جزءاً من نسيج المجتمع ، وتعالت عليه وعلى قيم المواطنة فيه ، وأصرت ، بشكل عجيب ، أن تتحول »

ما يحدث في عدن اليوم جرائم ضد الإنسانية

عبدالكريم السعدي
لماذا الصمت على ما يحدث في عدن من أعمال بلطجة واعتداءات على الحقوق الخاصة والعامة؟ هل نحن أمام حرب من نوع جديد؟ هل هناك طرف يريد من خلال فتح المجال للعصابات بمختلف أنواعها ومسمياتها سواء كانت الرسمية منها أو غير الرسمية بممارسة سلوكياتها الشاذة تلك أن يوصل الناس إلى مرحلة الكفر بالشعارات التي تتدثر »

الحرب في اليمن وخطر "اليمْنَـنَة"

عبدالباري طاهر
تراوح الحرب في اليمن بصورة راعبة بين مد وجزر. فمنذ أكثر من ثلاثة أعوام تدور الحرب المركبة: الأهلية، والإقليمية في غير منطقة، وتستعر على أكثر من جبهة، أحياناً في صرواح، وأحايين في نهم. تشتد وكأنها لن تتوقف إلا بإسقاط صنعاء، ثم تتضرم في الجوف، وفي مناطق أخرى من صعدة؛ فتنشط مكنة الإعلام، ووسائل »
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com