آخر تحديث للموقع : 17 - يونيو - 2019 , الإثنين 08:17 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

الوحدة المشؤومة ... في ذاكرة الجنوبيين ...

تحت أسم الوحدة الوهم تم ضرب الجنوبيين ، إذ استغلها اعدائها ، وأساؤا التصرف لها ، اظهروا عدائهم وحدقهم الدفين القديم الجديد على الجنوب . حقد لا يبرره الإ السير على طبا يعهم التي فطروا عليها وورثوها من أجدادهم . حولوا الوحدة إلى إحتلال فشنوا غزواتهم العديدة على الجنوب. كانت الوحدة بمثابة فخا »

النخب الاكاديمية بين الغياب والتغييب!

مع الأسف نحن النخب الاكاديمية - رأى الشخصي – نعيش حالة بين الغياب والتغييب ، لم يعد لنا تأثير مجتمعي ولا معرفي ، ربما يعود ذلك إلى تقاعسنا من ناحية ؛ وتسلط السياسي علينا من ناحية اخرى ، بدءا عندما ما مورس علينا فرض قيادات اكاديمية لم يكن لنا دخل في اختيارها ابدا - قيادات كان همها الاول هو خدمة »

صناعة التنمية والسلام في المناطق المحررة لعناية محافظي المحافظات الجنوبية

إن عمل السلطات الحكومية في المناطق المحررة يجب ان يتخذ مساقا جديدا بعد الحرب أي بعد التحرير ، فمن غير المعقول أن تبقى تلك الآليات والوسائل المؤسسية والشخوص القيادية التي عملت قبل الحرب مستمرة بعد الحرب تسير بنفس اسلوبها السابق ! . فلماذا تم التصدي للحرب ؟ ولماذا ضحى الشهداء بأرواحهم ؟؟ و يبقى »

مليونية عدن بريحة دماء الشهداء !!

في زمن يغيب فيه الحق وسط تزاحم المنافع التي تخفي ورائها قيم الأصالة المناصرة للحق .. قيم العروبة والاسلام والإنسانية معا . في زمن ميلاد أعفن استعمار (غير تقليدي) ممثل بسلطة نظام مستبد مسنود بثقافة عصور التخلف وعصبوية البدوي ، استعمار يخضع تحت هيمنته شعب يعشق الحرية كبقية الشعوب فهذا جزاءه »

مؤتمر الكويت هل يفتح آفاق جديدة نحو الاستقرار الدائم لليمن والمنطقة عموما ؟

عرف بان أغلبية المؤتمرات والحوارات السابقة التي جرت في الدخل اليمني أو الخارج لم تأتي بأي حلول للقضايا المثارة فيها . بل كانت ترحل تلك القضايا وتزيد من تعقيدها تصل دائما إلى الحروب . أن القضية الرئيسية تتحدد بمن يأتون إلى هذه المؤتمرات بدرجة رئيسية ، وأينهما من المسؤولية الوطنية والتاريخية »

هل من صحوة ضمير جمعي.. وماذا تبقى لنا أيها المؤمنون ؟؟

في رأيي الشخصي إننا جميعا سلطة ومواطن وموسسات مدنية ومرجعيات سياسية واجتماعية ودينية، كنا قد تركنا البلد طوال المرحلة السابقة واعني بها منذ مطلع التسعينات التي شهدت تحولات كبيرة . تركنا كل شي تخلينا عن المسؤلية الوطنية التي من مهامها تحافظ على تماسك المجتمع وديمومته القيمية والإنسانية الضامن »

رؤية استقلال الجنوب .. قراءة للتحولات الراهنة في المنطقة

لقد بات واضحا التوجه نحو استقلال دولة الجنوب، عن الدولة اليمنية الفاشلة الذي دخل فيها الجنوب في اشراك وحدة غير مدروسة قبل 25 عام ، تم الانقلاب عليها بالحرب على الجنوب في 1994م ، ومنذ ذلك التاريخ يناضل شعب الجنوب من أجل استقلاله واستعادة دولته . وجاءت التطورات والتغيرات السياسية الاخيرة في »

عن تضحيات المقاومة الجنوبية والمستحقات المالية نتحدث!

إنها المأساة والمعاناة معا هي من تسيطر على المشهد السياسي اليوم تلك التي تتمثل في الإشكالية المفتعلة في رأي والخاصة بالمستحقات المالية لأفراد المقاومة والأمن والجيش الذي انضم مع المقاومة والشرعية في المنطقة العسكرية الرابعة التي تشمل محافظات عدن/لحج/الضالع/ابين/شبوة.!!!! السؤال »

أيها الجنوبيون : لا تستعدوا كل من له اصول شمالية في عدن .. فلا يجوز التعميم !

انتم تدركون ان عدوكم يخطط ومن زمان لضرب الجنوب من الداخل ، فقد هُزم بالحرب العسكرية بالمواجهة . .ومن دون شك انه ينتقل لمحاولة ضرب الجنوب من الداخل بالرهان على تفكيك وحدة النسيج الوطني الجنوبي والذي عملوا عليه من زمن بعيد ، الا ان الحرب الاخيرة كشفت لهم مدى تماسك الجنوب وعبرت عن مواقف الكل في »

النتائج النهاية للحرب واتجاه القضية الجنوبية

ستنتهي الحرب الحالية وسينتهي دور دول التحالف فيها دون شك ، فلا يعقل ان تظل الحرب والقصف إلى ما لا نهاية ! اذا ماهي النهاية المتوقعة للحرب الدائرة في اليمن ؟؟ وما مستقبل قضية الجنوب ودور المقاومة الجنوبية ؟؟ ثم ما هو الدور الإيراني باليمن والمنطقة ؟؟ في ضوء ذلك سوف نحاول وضع الإجابات »

الحوثي والمخلوع وارتكاب ابشع الجرائم ضد الانسانية في الجنوب

تعد اليمن من الدول التي تشهد حالات انتهاك حقوق الانسان بصورة قد لا يوجد لها مثيل في العالم ، وعلى وجه الخصوص تلك الانتهاكات التي ترتكب بحق الجنوبيين منذ عشرون عام تقريبا و اهمها جرائم القتل الجماعية التي ترتكب ضد سكان الجنوب في الحرب الدائرة حاليا ، وهي امتداد للجرائم التي ارتكبها نظام صنعاء »

ما ينبغي الانتباه له في هذه المرحلة الحساسة

الظرف الذي نمر به حالياً لا يحتمل المناكفات أو البحث عن التباينات أو الحديث عن الفرغة ، كما انه ليس وقت للعتاب أو الحساب ، ولا التشكيك ، حتى أن وجدت أي مؤشرات لذلك ، علينا أن ندرك حساسية المرحلة الراهنة من حيث مخاطرها واهميتها ، كل ذلك يتطلب منّا التفكير والعمل بطريقه تختلف عن الظروف السابقة أو »

لا يا قناة الجزيرة .. الإعلام ليس تضليل وافتراء ، والحراك الجنوبي له قضية !

الا يكفيكم ما يقوله مراسليكم الذي في الغالب ينتقصون من حق الجنوب وقضيته لصالح جهات أخرى ؟؟ أن كنتم لا تعلمون فتحققوا من ذلك ؟ نعم إيران لها تغلل واضح في اليمن ولكنه مع قوى غير الحراك بما فيهم اخوانكم الأحباء، ومنذ زمن بعيد وإيران تعمل مع قوى سياسية كثيرة في اليمن وعلى وجه الخصوص في المركز »

هل تتحول اليمن إلى ساحة للحرب الدولية طويلة المدى ؟؟

يبدوا إن الأزمة اليمنية التي ظلت تتراوح دون إيجاد حلولاَ داخلية لها ، ذلك قد تتحول إلى حالة صراع إرادات إقليمية ودولية تغلب فيها الحسابات الجيوسياسيّة، وهو الأمر الذي يجعل إمكانية التوصل إلى حلّ بشأنها أمرًا بعيدَ المنال، وتحويل اليمن إلى ساحةً تتنفس فيها الاحتقان الإقليمي والصراعات الدولية (حروب »

الحرب على الجنوب راسخة في فلسفة الحكم في صنعاء

اثبتت الوقائع والشواهد ان المشكلة في اليمن اعمق مما يتداول في الاعلام ويصوره اللاعبون السياسيون في الداخل اليمني وفي الوسط الاقليمي والدولي في الاعلام ، ان المشكلة الحقيقية هي في بنية الحكم اساسا التي تستند على ذهنية الاستبداد والغلبة والغاء الاخر ، فليس مستغربا اليوم أن نشاهد ذلك »
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2019 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com