آخر تحديث للموقع : 20 - يوليو - 2018 , الجمعة 02:25 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

اشترك في - سمير رشاد اليوسفي
سمير رشاد اليوسفي

يا زمان " النشر" في الصُحف !

هناك من لا يريد استيعاب أنَّ "الصحافة الورقيّة" تحتضر، وتعيش أيامها الأخيرة في ذُل ومسكنة لا تحسدان عليها.. فالواقع أنّها لم تعد مجدية. لا إعلامياً ولا استثمارياً. والأكيد أنّ غير المتقبلين لزوالها غالبيتهم من كبار الصحافيين الورقيين، أو "الورّاقين" إن صحّت التسمية.. فليس بمقدورهم التصوّر أنَّ »

"قطر" التي لا يعرفها القطريّون!

برّر أمير قطر السابق "حمد بن خليفة" انقلابه على والده، بدعم أميركي في (27 يونيو 1995)، بدوافع عدة. أهمها تجاهل العالم لبلده.. وحكى أنَّه أثناء دراسته في أكاديمية "ساندهيرست" كان ينزعج من سؤال موظفي المطارات عن موقع "قطر"، لأنَّها لم تكن شيئاً مذكورًا . ولأجل التعريف ببلده؛ استغل طلب السعودية من »

رُبَّ فوضى نافعة!

في أبريل 2005 وبعد تعيين "كونداليزا رايس" وزيرة للخارجية الأميركية بشهرين فقط، نشرت صحيفة "واشنطن بوست" تصريحًا لها كشفت فيه عن نية الولايات المتحدة استخدام "الفوضى الخلاقة" لنشر الديمقراطية في العالم العربي، وتشكيل "الشرق الأوسط الجديد". و ثمّة باحثون، منهم الروائي الأميركي "دان براون"، يعودون »

الجعنان والبهلوان !

كمن إدّٓخَر آخر طلقة في سلاحه حتى اللحظة الحاسمة ليسدد بها رمية قاتلة يجهز بها على خصمه.. ها هو "هادي" يلتقي أمس مجلس تضامن "حسين الأحمر" بعدما أعلن عن الترحيب به أمس الأول إستثناءاً عن كل مستشاريه السابقين ... نعم ..! ما غيره "حسين الأحمر"!! الذي اتهمته السعودية عام 2009 بالتواطؤ مع الرئيس »

محمد قحطان و"شيفرة" جار الله عُمْر !

هل أخطأ الراحل "جار الله عمر"حينما سعى حثيثاً لجمع النقائض ضمن توليفة "اللقاء المشترك " ودفع حياته ثمناً لتلك الفكرة التي بدت حينها ضرباً من الجنون الملتبس بالعبقرية ... أو العبقرية التي كانت تفصلها عن الجنون شعرة؟ ... شعرة كَبُرَت وتطاولت حتى صارت منذ عام حبلاً ملتفاً حول عُنق شريكه "محمد »

مع تقرير المصير

ما رأيناه اليوم في " عدن " جموعاً لا يستهان بحشدها..مطلبها واضح صريح : " الاستقلاااال" .. وبعبارة أخرى " تقرير المصيييير" .. هذا هو "مزاج" الشارع الجنوبي .. تمعنوا جيداً، في الأعلام ، والصور المرفوعة .. لا وجود لغير "البيض "و"باعوم"إلاّ لمن يسير على نهجهما، حتى لو كان مسئولاً جاء به قرار »

كواكب أهل الجنوب لا يراها أهل الشمال

همداني عاش في "صعدة " قبل أكثر من ألف عام يكتب عن "كروية " الأرض ويكشف قانون "الجاذبية" ؟! في وقتنا الذي لا يزال فيه "مشائخ "وعلماء دين يشككون في "كروية" الأرض ودورانها .. والعالمون منهم بذلك ينسبونه بكل تذاكٍ لمكتشفين أوروبيين ... لا يعرف كثيرٌ من المتعلمين والمثقفين ، أنَّ "يمنياً" عاش قبل أكثر »
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com