آخر تحديث للموقع : 11 - ديسمبر - 2019 , الأربعاء 07:30 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

من "الأفضل"؟

هناك أسلوبان مختلفان لكهنوتي اليمن، من سلفيين إخوان أوحوثيين، في التعامل العنيف مع معارضيهم: ١) أسلوب دواعش السنة، من خريجي جامعة الإيمان من الإصلاحيين، وغيرهم من السلفيين: يبدأ بالشتم الذي لا يوجد أوسخ منه (تدور حاليا منشورات أحدهم من خريجي جامعة الإيمان، عبدالله الحزمي أبو المقداد، في شتم »

المسرح وكرة القدم وكآبات العالَم

لمواجهة كل كآبات العالم، ثمة ترياق لدنيٌّ لذيذ: المسرح، وبلسم تخديريٌّ ممتع: كرة القدم. بين الإثنين تباين وتنافر يستحقان التأمل. كرة القدم سجال جماعي مثير، تخفق له قلوب العالم أجمع في الوقت نفسه، على إيقاع الجري "العظيم" خلف كرة! هي أيضا لحظات هروب حميد من قضايا الإنسان وآلامه، والمنغصات اليومية »

سلمان رشدي بين ابن رشد وشهرزاد

لعل رواية سلمان رشدي الأخيرة: «سنتان، ثمانية أشهر، وثمان وعشرون ليلة» (أي: ألف ليلة وليلة، لمن يجيد الجمع) تبرهن بشكل أكثر سطوعاً عبارة المفكر السوري صادق جلال العظم، في كتابه «ذهنية التحريم: سلمان رشدي وحقيقة الأدب»، 1994: «الواقع هو أن أدب سلمان رشدي ينتصر للشرق، ولكن ليس لأي شرق بالمطلق، بل »

كلمتان عن تضييق الهويات الملحوظ اليوم في كل مكان

العدني: جنوبي-شمالي-هندي-صومالي-أثيوبي... وكل من يحاولون تضييق هوية هذا العدني المسحوق المسكين، وحصره بوجه واحد من هذه الأوجه المتعددة، يخنقونه ويحفرون قبره، بوعي أو بدون وعي. القبلي والطائفي هو وحده من تسعده هويته الضيقة، ويتحدث عن صفاء عرقه ونقاء دمه. لا يوجد اليوم أغبى وأكذب وأتفه ممن »

مشاريع جديدة بدون عقليات الهويات العرقية البليدة

البعض يلخبط كثيرا في اليمن وهو يشتم بعشوائية، ليل نهار، كلمات نبيلة كالسلام والحياد. صحيح أنه لا عذر لمن وقفَ مع (أو صمتَ عن) جرائم من بدأوا بالعدوان على عدن وتعز و الضالع وغيرها، وقتلوا آلاف الأبرياء، و جذبوا بسبب ذلك العدوان الخارجي السعودي بكل كوارثه، وخربوا اليمن كما لم يخربها أحد. أي: تحالف »

نهاية التاريخ، أم تاريخٌ بلا نهاية؟

في الحياة الإنسانية اليومية، يسير خط الزمن كالسهم في اتجاه واحد، بدون تماثل هندسي بين الماضي والمستقبل. من الأول نحو الثاني، وليس في الاتجاه المعاكس. فيما يتماثل الماضي والمستقبل في زمن الرياضيات: عندما تضع في صيغة رياضيةٍ (أحدُ متغيراتها: الزمن، ز) مقداراً سالباً لهذا المتغير، أو مقداراً موجباً »

الجدل بالسيف.. !

رأيت بعض المنشورات الفيسبوكية التي تحلل تهديم قباب الأولياء في تعز! ذهلتُ فعلا، لأنها أحيانا بأقلام من يقضون يومهم بالحديث عن "الدولة المدنية"! ماذا تقول مبادئ هذه الدولة المدنية، عن هذا السلوك؟ ١) حق ممارسة المعتقد الديني أو غير الديني أو الإلحادي (طقوس تعبد في ضريح ولي، عدم صيام رمضان...) »

المسيطرون على لاوعينا الرقمي

صار جليا أننا نحيا اليوم في بحر عجاج، متلاطم الأمواج، من المعلومات. من يجيد الإبحار فيه وتوجيه موجاته يقود العالم! فوصول المعلومة مثلا نحو المستهلِك، عبر قنوات القيل والقال بكلّ أشكالها التقليدية أو الحديثة كشبكات التواصل الاجتماعي، التي تحدّثنا عنها في مقال سابق عن “التلفون العربي”؛ وبواسطة »

شجرة الأنساب تحت المجهر

"يولد الناس أحراراً ومتساوين"، يقول "ميثاق حقوق الإنسان" الذي أقرّ في 10 ديسمبر/ كانون الأول 1948، وتلتزم به نظريا جميع الدول. لذلك، الادعاء بأفضلية المنتمي لهذا العرق أو النسب أو الدين أو الإلحاد على غيره، ينتمي لعصر بائد مظلم، تجاوزته الحضارة الإنسانية، نظريا على الأقل. تجاوزته نسبياً دول »

اليمن بركت "برْكة أحمدي"، ولم تتزحزح

فقط للذكرى: اليوم سبعة يوليو، ٢٢ سنة من حرب صالح وحزب الإصلاح (حزب الزنداني واليدومي) والدنبوع لاحتلال عدن. لعله أسوأ التواريخ، بامتياز. تحولت عدن وكل الجنوب بعده إلى غنيمة حرب للقبائل المنتصرة، والقوى الظلامية. لطشوها جسدا وروحاً… لحقته غزوة إجرامية من النوع نفسه، بدأت في ٢١ سبتمبر، قبل أقل »

شلالات شفرة الحياة

بعد أربع سنين من الانتظار، ها هما عمارتَا “حدائق أجورا” تنوّران قلب عاصمة تايوان: توأمان فنيّان فريدان، يأسران النظر. لهما شكل هندسي لولبي مزدوج، مثل حلزونين متعانقين كحرف X. في وسط كل دور من أدوار العمارة: حديقة صغيرة معلقة، تحت سماء مفتوحة. استلهم فانسان كاليبو، مصمّم العمارتين، شكلهما من قدس »

مثلث الرغبة

استعارة "التلفون العربي" تطلق على سرعة بث الخبر وتفشيه بين الناس، عبر وسائل "من الفم إلى الأذن"، بكل أشكالها وألوانها: دردشات، همز ولمز، غيبة ونميمة، تواصل اجتماعي. هو وسيلة تواصل أفقيّة بين الناس، تتشعّب وتتفرّع على نحو عنكبوتي، مبنيّ على نموذج "من الواحد إلى الواحد"، peer to peer. قد يظن »

في تمجيد "التلفون العربي"

"التلفون العربي" مصطلح برز في الديار المغربية في القرن 19. اخترعه المستعمرون الفرنسيون لوصف سرعة تفشي وانتشار الخبر عبر قناة القيل والقال. على العكس من كثير من المصطلحات الاستعمارية المقيتة، يخلو هذا المصطلح من العنصرية، بل هو إيجابي: يمدح شبكة العلاقات الاجتماعية وفعاليتها في تقارب الناس ونشر »

أصداء أقدم أعياد العالم

"الإنسان حيوان ذو خيال"، أحد أفضل تعريف لنوعنا البيولوجي. لأن "الخيال أهم من المعرفة"، كما قال آينشتاين. الخيال منبع كل الابتكارات ووقودها، أعظم ملكات الإنسان قاطبة، وما يميّزه عن سائر الحيوانات. سؤالان يفرضان نفسيهما. الأول معرفي ماضوي: كيف ومتى ظهرت ملكة الخيال لدى الإنسان؟ والثاني عملي مستقبلي: »

الخيال أهم من المعرفة

"الخيال أهم من المعرفة"، عبارة لآينشتاين، قد تبدو غامضة، لولا استعارة "الدرع والفارس" لمارك تونير التي تفسِّرها أفضل تفسير. يقول: "لعلّ الدرع وسيلة مهمّة للفارس للدفاع عن نفسه. لكنه أقلّ أهميّة من الفارس: صانعِ الدرع، وخوّاضِ الحروب". للسبب نفسه: الخيال أهمّ من المعرفة، لأنه صانعها. لعلّ سبب الغموض »
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2019 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com