مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان: الصراع في اليمن لم يقتل ويتسبب في جرح الآلاف من المدنيين فحسب [بل جلب المجاعة وحرم الناس من أهم السلع والخدمات الأساسية]

07 - مارس - 2019 , الخميس 06:11 صباحا (GMT)
ميشيل باشيليت، مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، تتحدث أمام مجلس حقوق الإنسان في مقر المجلس بجنيف (الأربعاء)
الملعب:
قالت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشيليت، أن الصراع الدائرة منذ زهاء أربع سنوات في اليمن "لم يقتل ويتسبب في جرح الآلاف من المدنيين فحسب، بل جلب المجاعة وحرم الناس من أهم السلع والخدمات الأساسية، ودمر البنية التحتية الحيوية، والتراث الثقافي الفريد".

جاء ذلك خلال تقديم المسؤولة الأممية لتقرير عمل مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان خلال العام 2018، إلى مجلس حقوق الإنسان في دورته الأربعين يوم الأربعاء في مقر المجلس بجنيف، والذي استعرضت فيه حالات حقوق الإنسان الرئيسية في جميع أنحاء العالم وفق ما نشره موقع الأمم المتحدة.

وسلطت مفوضة حقوق الإنسان الضوء في تقريرها، على معاناة المدنيين في اليمن وذلك في أسوأ أزمة إنسانية في العالم، على الرغم من وقف إطلاق النار الحالي غربي البلاد. وحذرت باشيليت من العواقب الوخيمة للإصابات الناجمة عن الغارات الجوية والقصف والألغام الأرضية وسوء التغذية الحاد، خصوصاً لدى الأطفال، بسبب عرقلة المساعدات الإنسانية إلى اليمن، مؤكدة أن كل ذلك سيشوه مستقبل البلد لأجيال قادمة".
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013© تصميم و إستضافة MakeSolution.com