مسؤول إيراني يقول ان بلاده [زودت الحوثيين] بتكنولوجيا الاسلحة والصواريخ والطائرات المسيرة

23 - سبتمبر - 2020 , الأربعاء 06:01 صباحا (GMT)
الملعب:
أعلن الجيش الإيراني، نقل تكنولوجيا التسليح، بما فيه والصواريخ والطائرات المسيرة الإيرانية، لجماعة الحوثي المحسوبة على طهران في اليمن.
وقال المتحدث باسم القوات الإيرانية، أبو الفضل شكارجي، إن طهران نقلت تجربتها التكنولوجية في المجال الدفاعي إلى اليمن ليتمكن اليمنيون (الحوثيون) من صناعة الصواريخ والطائرات المسيرة بأنفسهم. وأضاف شكارجي في تصريح صحفي، يوم الثلاثاء، أن طهران ترسل خبراء ومستشارين عسكريين إلى اليمن وسوريا والعراق ولبنان، وقال "إنه ليس لدى إيران قوات عسكرية نظامية في تلك الدول".

وأوضح المتحدث العسكري الإيراني أن "الأوضاع الاقتصادية (في بلاده) لا تسمح لنا بمنح كل شيء لحلفائنا مجانا وهم يشترون منا بعض الأشياء أحيانا".
وزعم المتحدث الإيراني، أن بلاده لا ترسل صواريخ بشكل مباشر لليمن "لكنهم (أي الحوثيين) باتوا يصنعونها بأنفسهم ليطلقوها على رؤوس أعدائهم"،
وبحسب تصريح المتحدث باسم القوات الإيرانية الذي نشرته قناة روسيا اليوم مقتطفات منه، فإن دور لإيران في المنطقة "استشاري و معنوي" ولا تتدخل في شؤون أي دولة.

وتقول الحكومة اليمنية والسعودية والولايات المتحدة الامريكية، إن إيران تزود الحوثيين بالصواريخ والطائرات المسيرة والاسلحة المتطورة، وأن الحرس الثوري ينشط في تهريبها للمتمردين في اليمن، وتفي طهران تلك الاتهامات، وتزعم مساعدتها لليمن.
وكانت تقارير خبراء لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن، أكدت تورط إيران في تسليح الحوثيين وتطوير قدراتهم الصاروخية، مستعرضة أدلة ووثائق توصل إليها الخبراء من خلال فحص حطام الصواريخ والطائرات المسيرة التي سقطت على السعودية ومأرب، تؤكد أن الاسلحة وقطع الغيار إيرانية الصنع، بعضها تم شرائه عبر حوالات بنكية إماراتية.
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013© تصميم و إستضافة MakeSolution.com