آخر تحديث للموقع : 11 - ديسمبر - 2017 , الإثنين 08:19 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

حزب صالح بالجنوب... أشلاءٌ وبقايا

لا يختلف معظم الجنوبيين، إن لم نقل كلهم، بمن فيهم المنضوون تحت سلطة ما بعد حرب 1994م، على أن مصدر معاناتهم منذ ذلك التاريخ وحتى اليوم هي السلطة التي أفضت إليها تلك الحرب برئاسة وإشراف الرئيس السابق علي عبدالله صالح - الذي لقي مصرعه قبل يومين - وسلطته وحلفائه، منذ تلك الحرب وحتى حرب 2015م- وإن كان »

الأمن في عدن... مرآة عاكسة لمشاريع متعاكسة

ما تزال مسألة تعدد وتصادم المشاريع السياسية التي تشكلت وتتشكل في عدن - وعموم الجنوب - من قبل هذه الحرب التي اندلعتْ نهاية مارس 2015م، ومن غداة نهاية حرب 94م، على الجنوب وحتى اليوم، تلقي بظلالها الكئيبة على مجمل مجالات الحياة المختلفة، وبالذات الأمنية والمعيشية المتفاقمة سوءاً يوماً إثر يوم، خصوصاً »

عدن... من أزمة الطائرة إلى أزمة السفينة وما بينهما

كشفت أزمة السفينة الصينية التي منعتها القوات الإماراتية قبل أيام من دخول ميناء عدن، قبل أن تسمح لها بإفراغ حمولتها بعد «ضبط» مليارات الريالات اليمنية كانت على متنها وأثيرت شكوك حول شرعية دخولها والجهة المستلمة، منسوب الحالة البائسة لمستوى العلاقة التي تعيشها سلطة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، »

عدن... التعذيب بالوقود

ثمّــة فرق كبير جداً بين عجزك عن تحقيق شيء تصبو إليه، وعدم رغبتك بتحقيقه بالرغم من تظاهرك بالرغبة بذلك لإسقاط واجب، أو للتملص من عتب ولوم. فمخطئ مَـــن يعتقد أو يقول أن دول «التحالف» الخليجية النفطية، وسلطة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وحكومة د.أحمد بن دغر، عجزوا عن إعادة توفير الخدمات الى سابق »

أبين تصفعهم مرتين

شرعية الفساد والفتنة وأصواتها بالداخل والخارج راهنتْ على أمرين لإفشال الفعالية الجنوبية التي أقامها المجلس الانتقالي الجنوبي يوم "السبت" في محافظة أبين "زنجبار": أولاً: التهديد بمنع إقامة الفعالية ولو بالقوة وإضفاء روح الخوف في النفوس بحسب بيانات نارية تطفح شرر ونار منسوبة لعدد من مسئوليها »

الشيخ المفلحي والاستقالة المدوّيــة

ربما منعُ محافظ عدن المستقيل للتو, الشيخ عبدالعزيز المفلحي مِـن دخول منبى المحافظة من قبل المقاومة الجنوبية يكون واحدا من أسباب عدم تمكن الرجل من ممارسة مهامه, ولكن يظل هذا سبب هامشيا جدا,لا يمكن أن يُــعتدُ بهِ ليكون واحدا من الاسباب التي أعاقت عمله واضطرته للاستقالة- مع تحفظنا عن ذلك المنع »

حكولة !

أعلنت عدة أحزاب يمنية أنها ستعلن قريبا من عدن عن تحالف وطني يسمى بــ" تحالف دعم شرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي" وهي: المؤتمر الشعبي العام (التابع لهادي)، وحزب للإصلاح والحزب الاشتراكي اليمني,والتنظيم الوحدوي الناصري، وحزب العدالة والبناء، حزب اتحاد الرشاد اليمني، وحركة النهضة للتغيير السلم. يضاف »

الحراك الجنوبي... استهداف من الجهات الأربع

برغم الانتصار العسكري الذي تحقق لها في هذه الحرب، إلا أن تحديات كبيرة تنتصب أمام القوى الثورة الجنوبية، تهدد كيانها ووحدة قواها السياسية والثورية والعسكرية. فقد ألقت هذه الحرب بظلالها الداكنة على وحدة الصف الجنوبي منذ اليوم الأول لها. ففي الوقت الذي انخرطت فيه الكثير من القوى الجنوبية، وعلى رأسها »

عدن: إرهاب... وصحوة إعلامية

عدد الجثث التي شاهدتُها في ثلاجة الموتى في مستشفى الجمهورية بعدن ظهر يوم الإثنين، وقائمة استلام وتسليم الجثث في تلك الثلاجة المكتظة بكمية كبيرة من جثث القتلى والأموات المكومة على بعضها، يشير كل ذلك إلى أن ضحايا الجريمة الإرهابية التي حدثت يوم الأحد الماضي في مقر إدارة البحث الجنائي في العاصمة عدن »

"الانتقالي" بين نارين: التخلّي عن المؤسّسات والتمسّك بها

ما يدور في عدن وعموم الجنوب من تشاحنات وصدامات عسكرية وإعلامية وسياسية، هو نتيجة لتصادم ثلاثة مشاريع سياسية على الأقل، ثلاثة سيوف تتنافس على غمد واحد، هو الغمد الجنوبي منذ قرابة عامين... «السيف الحراكي» و«الشرعية والإمارات»، فضلاً عن مشروع القوى المتطرّفة الظلامية. فما جرى في عدن قبل يومين من »

تصريحات ابن سلمان... والحرج الكبير

حين كانت حركة «أنصار الله» تسقِـط المناطق الواحدة تلو الأخرى، من صعدة حتى العاصمة صنعاء مروراً بمناطق محافظة عمران، المعقل الرئيس لحزب «الإصلاح»، وبعض من محافظتَي حجة والجوف، كانت المملكة العربية ترقب الوضع بصمت، وكأن على رؤوس وسائل إعلامها الطير، من دون أن يصدر منها خلال تلك الفترة، التي تجاوزت »

إنشاء معسكر أم دفن قرار؟

إحتدم الجدل في الأيام القليلة الماضية حول قرار الرئاسة اليمنية - المعترف بها دولياً - إنشاء معسكر واسع في منطقة العلم، شرق مدينة عدن، بدأ العمل عليه فعلاً بمسح المساحة المستهدفة. يقال إنه سيكون تابعاً لألوية الحماية الرئاسية التي يقودها نجل الرئيس عبد ربه منصور هادي، العميد ركن ناصر عبد ربه منصور، »

الخليج حين يجعل من اليمن لعبة جيسكو!

إن تقل لي :هل التحالف  سيحافظ على الوحدة اليمنية؟ سأقول لك: نعم .وإن تقل: هل  سيفصل الجنوب ؟ سأقول أيضا :نعم. سيبدو الأمر متناقضاً ومتضادا مع نفسه.ولكن حتى وإن بدأ كذلك من ناحية الظاهر,إلا أنه بالجوهر مختلف تماماً حين نسبر أطراف أغواره..... فالتحالف- وتحديدا المملكة العربية السعودية ودولة »

الجنوب... رياح بما لا تشتهي السفن

الانتكاسات العسكرية التي تعصف بوضع القوات الموالية للسلطة المعترف بها دولياً (الشرعية) في عدة جبهات من جبهات القتال، وبالذات في شبوة والضالع - مريس - هي الأخطر منذ بداية الحرب قبل أكثر من 30 شهراً. لا شك في أن الحرب - أي حرب - لابد أن تتخلل سير عملياتها انتصارات وانكسارات قبل أن تبلغ نهايتها. وهذه »

حين يصطرع الغفوري نقول له :

يندفع د.مروان الغفوري بمقالته المعنونة "كلمات عن الزبيدي" اندفاعة وصرع ثور اسباني هائج أمام قماشة حمراء تتراءى له مِـنْ بُـعد لمجرد أن أثاره واغاظه- أقصد الغفوري وليس الثور الاسباني- مشهدُ جماهير جنوبي حاشد أقيم مؤخراً في عدن –شارع الشهيد مدرم – تلته اجراءات للمجلس الانتقالي الجنوبي, بقوله: (( أن »
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com