آخر تحديث للموقع : 23 - يناير - 2020 , الخميس 12:43 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

The Independent : لقد كنت نباتياً لنصف حياتي وإليك كل ما تعلمته (ترجمة)

الملعب: كنت في الخامسة عشرة من عمري عندما غمرتني فجأة أزمة الهوية التي تنتاب المراهقين، ذات يوم أحد فيما كنت أتناول جلد أوراك الدجاج المقرمش اللذيذ. لقد كان ذلك عام 2004، وأتذكر هذا العام جيداً لأنني كنت تواقة لقص شعري المفرود الذي يصل إلى صدري، إلى طول يلائم شخصيتي على “ماي سبيس” (قبل عامين من »

البحريني [قاسم حداد] يتوج بجائزة ملتقى القاهرة الدولي للشعر العربي

الشاعر البحريني قاسم حداد يحمل درع جائزة ملتقى القاهرة الدولي الخامس للشعر العربي بالقاهرة يوم الخميس. تصوير: سامح الخطيب - رويترز.
الملعب: توج البحريني قاسم حداد بجائزة ملتقى القاهرة الدولي الخامس للشعر العربي الذي اختتم مساء الخميس في العاصمة المصرية ليخلف باقة من كبار الشعراء الذين حصدوا هذه الجائزة. وسبق حداد في الفوز بالجائزة الفلسطيني محمود درويش عام 2007 والمصري أحمد عبد المعطي حجازي عام 2009 واليمني عبد العزيز المقالح »

[في الفم شفق]: أو ما يجمع تونس وسوريا…

الملعب: ديكور منزل تكسوه الملايات البيض وتحيط بجوانبه خلفية سوداء، لا أحد يعرف قصة الرجل الذي يخيّط هناك. يجلس على كرسي في الظلام مستأنساً بموسيقى الفنان السوري إبراهيم خلف “رجعت”، أول كلمة نطقت بها البطلة بعدما تقيأت ما في معدتها، في إشارة ربما إلى ذكريات قديمة ترغب في التخلص منها. تُخرجها من »

اللغة العربية: ليست لغة عنف أو حب

الملعب: ينحو المتحدثون بالعربية، خاصة في يومها العالمي، في الثامن عشر من ديسمبر/ كانون الأول من كل عام، إلى الاحتفاء بلغتهم والاحتفال بجمالياتها، حروفا وأصواتا، وإسهاماتها في الحضارة. ويميل بعض هؤلاء في الوقت ذاته إلى الشكوى من الخطر الذي تواجهه اللغة من قبل "هجمات" اللغات الأجنبية، واللهجات أو »

[ناقة صالحة].. رواية كويتية تُوغل في صحراء شبه الجزيرة العربية

الملعب: من خلف كثبان الرمال وقوافل الجمال ومراعي الصحراء يأتي الكاتب الكويتي سعود السنعوسي بروايته الجديدة (ناقة صالحة) التي استخرج شخصياتها وأحداثها من ثنايا القصائد ومرويات الأجداد عن قصة حب عذبة دارت مطلع القرن العشرين في شبه الجزيرة العربية. تبدأ الأحداث عند أسوار الكويت في ربيع عام 1941 حين »

أدب [المغرب العربي] يهيمن على ترشيحات الجائزة العالمية للرواية العربية

الملعب: أعلنت الجائزة العالمية للرواية العربية (آي باف)، اليوم الثلاثاء، القائمة الطويلة للأعمال، التي ستتنافس في الدورة الثالثة عشرة والتي شملت 16 رواية منها سبع روايات لكتاب وكاتبات من دول شمال أفريقيا. وضمت قائمة الجائزة، الأبرز عربيا، والتي تبلغ قيمتها 50 ألف دولار، روايات (حرب الغزالة) لليبية »

عاصمة البوسنة تعلن الأديب النمساوي هاندكه [شخصاً غير مرغوب فيه]

الكاتب النمساوي بيتر هاندكه يتحدث إلى صحفيين بعد إعلان فوزه بجائزة نوبل للآداب في فرنسا يوم العاشر من أكتوبر تشرين الأول 2019. تصوير: كريستيان هارتمان - رويترز.
الملعب: أعلنت العاصمة البوسنية سراييفو الكاتب النمساوي بيتر هاندكه الفائز بجائزة نوبل للآداب ”شخصا غير مرغوب فيه“ بسبب تأييده الرئيس الصربي الراحل سلوبودان ميلوسيفيتش وإنكاره للإبادة الجماعية التي وقعت عام 1995 ببلدة سربرنيتشا في البوسنة. وعانت سراييفو حصارا دام 43 شهرا من جانب قوات صرب البوسنة »

[بروفايل] لشخص غير ثائر

الملعب: كتبت سابقاً أنه سيكون صعباً بعد الآن أن ألتقي أصدقائي غير الثائرين، وسيكون صعباً أن أجري محادثة ودودة مع شخص ضد الثورة، أي ثورة، من سوريا إلى ليبيا وتونس ومصر والعراق وإيران والجزائر والسودان… يستحيل أن يكون الثائر انتقائياً كذوباً ينظّر من فوق، يرفض ثورةً هنا ويدعم ثورة أخرى هناك. الثورة »

هل تصيبك كآبة الشتاء؟ أنت [لست وحدك]

الملعب: الساعة لم تقارب الخامسة عصراً بعد، لكن الظلام يخيّم على كل شيء. المطر يتساقط برشاقة توحي بأن شتاءً قاسياً ينتظرنا. نسمةٌ باردة تتسلّل من ثقبٍ في الشباك، وأنا في سريري أتكوّر بين الأغطية كشرنقة. المشهد نفسه يتكرر سنوياً كل بداية فصل شتاء، مصطحباً معه كآبة تخصّه وحده. في الحقيقة، المزاج »

حبيب سروري: لا أعتبر نفسي [روائي القبيلة]

الملعب: تمثل رواية حبيب عبدالرب سروري (1956) تجربة خاصة ليس في الرواية اليمنية وحسب، وإنما في الرواية العربية عموماً؛ بل إنها تناهز العالمية في اشتغالها على المستقبل بالحاضر، ومقارعة التابوهات بالعقل كقوة تفاعلية لا يتجاوز وعيها تقنيات وفضاءات التواصل العصري، معتمدة لغة جديدة ورؤية أجد في تفكيك »

"نساء الله": نظرة على أعمال الفنانة الإيرانية التي [تتحدى وجهات النظر السائدة عن الإسلام]

تتضمن صورة "عيون مُهداة" (1993) أبياتا للشاعرة فروغ فرخزاد، التي عُرِفَت بجراءتها في الحديث عن الرغبات الجنسية
الملعب: ربما لا يتعين عليك أن تكترث كثيرا، وأنت تنظر إلى صورة "الصمت المتمرد"، بالبندقية التي تنتصب بزاوية قائمة تقريبا، أمام وجه سيدة ترتدي غطاء رأس، وتُقسّمه بجراءة إلى شطرين. إذ أن ما يدير الرؤوس بحق في هذه الصورة، هو ذاك الانفجار المزدوج الذي يندلع من عينيْها الغامضتيْن. كما يزداد عمق وحدة نظرة »

ما سر رواج [الويسكي الاسكتلندي] عالمياً؟

صدّرت المملكة المتحدة هذا العام أكثر من مليار زجاجة ويسكي اسكتلندي إلى الخارج
الملعب: كثيرا ما يبدو الويسكي الاسكتلندي، لمن لا يألفه، محاطا بسحابة من الغموض. وقد أسهمت هذه الصورة في رواج مشروب الويسكي عالميا. يقول بلير بومان، الذي يروج لمشروب الويسكي: "اعتدت أن أكشف للناس الأساطير والخرافات حول الويسكي". ولهذا لا يطيق يومان صبرا على السماع لأفكار الآخرين القديمة والمعتادة عن »

صحافية لبنانية تكتب عن ثورة [تموّلها السفارات]

الملعب: على هامش الثورة، انتهت صداقات كثيرة. تبيّن الشرخ في المبادئ وأتتني شجاعة جارفة لإنهاء صداقات فايسبوكية كثيرة، فيما كانت عليّ فرملة علاقات أخرى وإعادة النظر فيها. هي شجاعة “وطنية” بصراحة وليست أي شجاعة. المسألة لا تتعلّق بالحقد، لكنها مسألة خلاف جوهري في النظرة إلى الحياة والحق والوطن وإلى »

بيع لوحة مُهملة [في مطبخ امرأة] بملايين الدولارات

وجدت اللوحة معلقة فوق موقد في مطبخ امرأة مسنة في باريس
الملعب: بيعت لوحة للفنان الإيطالي تشيمابو، في مزاد بفرنسا، محققة سعرا قياسيا بلغ 24 مليون يورو (26.6 مليون دولار). وكان من المتوقع أن تباع لوحة تشيمابو، وهو من رسامي عصر ما قبل النهضة، بنحو ستة ملايين يورو، ولكن السعر الذي بيعت به في المزاد فاق التوقعات بصورة كبيرة، إذ حققت أكثر من أربعة أضعاف »

"درس القرآن" لعثمان حمدي بك تُباع في لندن بأكثر من [4.5 مليون جنيه استرليني]

الملعب: حققت لوحة "درس القرآن" للفنان التركي عثمان حمدي بك مبلغ 4.640.100 جنيه استرليني عند عرضها للبيع في مزادات سوذبيز في لندن، متفوقة على العديد من اللوحات التي رسمها فنانون استشراقيون أوروبيون عرضت للبيع ضمن ما يعرف بمجموعة نجد في المزاد نفسه. وقد تفوق حمدي بك بذلك على مبيعات لوحات أستاذه »
جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2019 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com