آخر تحديث للموقع : 13 - نوفمبر - 2019 , الأربعاء 07:41 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

الثائر يريدك ان تهز وسطك غنجا احتفالا بالثورة!

21 - أكتوبر - 2019 , الإثنين 07:25 مسائا
الرئيسيةحسين الوادعي ⇐ الثائر يريدك ان تهز وسطك غنجا احتفالا بالثورة!

حسين الوادعي
جاء الربيع العربي ليسقط اصنام الاستبداد والأنظمة الفاسدة ثم اصبح الصنم الأكبر المقدس غير القابل للنقد.
وهل تجرؤ على نقد الربيع ايها الكافر، الزنديق، المهرطق!
ان حالة التضليل والموات الذهني واللاعقلانية التي اثارتها تداعيات الربيع في المنطقة العربية شاملة ومدمرة.
هل استطعتم، خلال الثمان المنصرمة من الربيع المنتكس، إدارة حوار طبيعي مع أحد "الثوار"؟ هل سمعتم منه كلاما يلتزم بأبسط أساسيات التفكير العقلي التي يتقنها طفل في العاشرة؟
هل شاهدتم ثائرا لا يختم نقاشه معك بالبحث عن تهمة وعن شتيمة (متخاذل، خائن، نظام سابق، عفافيش، فلول، شبيحه، عملاء، مرتزقة، طائفي، امبريالي،...) الى آخر القاموس الثوري الفقير والتعيس؟

إذا أخذت حيواناً ووضعته في طريق يؤدي به الى حفرة او مصيدة فإنه لن يمر من نفس الطريق مرة اخرى. لكن الثائر العربي يريد ان يقنعك ان طريق "اسقاط النظام" الذي أوقع كل دولة شهدته في مصائد الحروب الأهلية والتفكك والطغيان والطائفية هو الطريق الأمثل والناجح للتغيير.
عندما تجرب وسيلة ما مرة او مرتين او ثلاث وتفشل، فإن النتيجة المنطقية هي التخلي عن هذه الطريقة والبحث عن بديل.. لكن الثائر بدون عقل.. العقل ضد الثورة...

يقول لك الثائر ان الثورة نجحت! نعم نجحت ... لقد أسقطنا الدولة والجيش والقانون والمؤسسات القليلة ...
الثورة نجحت.. لقد تحول الثائر الى سلطة... فقد أصبح "سيدا" ووزيرا ووكيل وزارة وسفيرا ومستشارا وملحقا ومخبرا وجلادا ومراسلا حاليا وكاتبا يكتب حسب الطلب ويستلم بالدولار.
الطائفيون يحكمونك من القصر الجمهوري، والثائر يريدك ان تهز وسطك غنجا احتفالا بالثورة!
يريدك الثائر العربي (واليمني خصوصا)وان تقتنع ان الثورة نجحت وان الدمار هو النتيجة الطبيعية للثورة، وان الفوضى والدمار الحاصل هي الواقع الذي يجب ان تتعايش معه الى أمد غير محدد.

يريدك الثائر العربي (واليمني خصوصا) ان تشكره على المجهول والفوضى والدمار... أشكره قبل ان يقتلك او يسجنك او يلعنك او يتهمك بالخيانة والعمالة وتأييد "النظام".
هل شاهدتم، خلال السنوات الثمان المنصرمة من الربيع المنتكس، ثائرا بملامح بشر، وعقل إنسان، وصوت مواطن؟!
- من صفحة الكاتب على الفيسبوك

الطفل: يا بابا.. الله موجود في السماء؟ الأب: علمونا انه موجود في السماء. الطفل: لكن يا بابا فين السماء.. احنا درسنا ان فوق فيه فراغ ومجرات ونجوم وكواكب. الأب: الله اعلم. الطفل: طيب يا بابا.. ليش الله ما يظهر للناس علشان يشوفوه؟ الاب: لأن الله ليس »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2019 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com