آخر تحديث للموقع : 18 - ديسمبر - 2021 , السبت 06:49 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

اليمن وكأس آسيا

07 - يناير - 2019 , الإثنين 05:05 صباحا
الرئيسيةمحمد بن عبدات ⇐ اليمن وكأس آسيا

محمد بن عبدات
ربما لايعلم الكثير ان الكره اليمنيه كانت سباقه في التأهل لنهائيات كاس اسيا قبل الكثير من المنتخبات الاسيويه المعروفه حاليا ولكن.الظروف والمتغيرات التي عاشتها اليمن بشمالها وجنوبها قبل الوحده في العام 90 ومابعد ذلك التاريخ هو من اثر كثير على تراجع الكره اليمنيه على المستويين العربي والاسيوي وهنا يطول شرح تفاصيل تلك المعوقات التي ضلت حجر عثره امام عودتها وتقدمها .

لهذا نرجع ونقول ان اول حضور رسمي لليمن في كاس اسيا كان في البطوله السادسه عام 1976 والتي اقيمت حينها في العاصمه الايرانيه طهران ولعبت اليمن في المجموعه التي ضمت كل من ايران والعراق وخسرت المواجهتين وخرجت من الدور الاول في ضل قوة المنتخبين العراقي والايراني في ذلك الزمن وللمعلومه كانت اليمن حاضره في تلك البطوله بمنتخب اليمن الجنوبي ونجومه الكبار حينها امثال عبدالله باعامر وجميل سيف وابوبكر الماس وغيرهم وكان ذلك الجيل من اعظم الاجيال الكرويه التي مرت على الكره اليمنيه وسبق له في ذلك العام ان حقق نتائج كبيره في الدوره العربيه في سوريا حين هزمت اليمن البلد المضيف سوريا وتفوقت على السعوديه وموريتانيا قبل ان يصطدم المنتخب اليمني بنظيره المغربي ونجمه الكبير في السبعينات فراس احمد.

على العموم للكره اليمنيه تاريخ وبصمات جميله في السابق ولعل الكثير من المهتمين والمتابعين يعرفون ان اول ناد تأسس في شبه الجزيره العربيه هو نادي التلال من مدينة عدن سنة1905 وياتي كثالث نادي عربي بعد شباب قسنطينه الجزائري 1898 والسكه الحديد المصري1903 .
لذلك فان عراقة الكره اليمنيه وحضورها اللافت على المستويين العربي والاسيوي في السبعينات لم يشفع لها في التواجد في النهائيات الاسيويه منذ اثنان واربعون عاما حيث كان تواجدها في البطوله التي اشرنا اليها بعاليه وهي البطوله السادسه في طهران .

واليوم وفي خضم المعاناه التي تعيشها اليمن من ظروف الحرب يخرج لنا شباب يملكون الموهبه والعزيمه والاصرار ليقدمون على طبق من ذهب لكل الجماهير اليمنيه في الداخل والخارج هدية التأهل لبطولة كاس اسيا التي تحتضنها بلد. زايد الخير. متجاوزين بذلك كل العراقيل والصعاب التي واجهتهم طيلة رحلة الوصول للنهائيات الاسيويه .
فتحية كبيره لهؤلا الابطال الذين حققوا الإعجاز قبل الإنجاز.ومسحوا شيء من الآم واحزان الشعب اليمني. حين ادخلوا لنا تلك الفرحه. ولهذا قلوبنا وامالنا معهم وفوقها دعواتنا لهم لرفعة سمعة اليمن عاليا..

اعتقد انه كان لاداع للمكابره والإصرار على انطلاق الدوري اليمني في ظل منغصات وعراقيل يدركها الجميع واهمهاموقف أندية عدن وعدم التعامل معه بشيء من المرونه والحكمه ومعالجته بصورة تحفظ ماء الوجة للطرفين خاصه والحلول لهذا الموضوع ليست معقده وواضحه وضوح »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2019 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com