آخر تحديث للموقع : 18 - أكتوبر - 2018 , الخميس 06:58 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

فضيحة دولية للحوثيين.. ماذا طلبوا من جريفيث أمس؟

03 - يونيو - 2018 , الأحد 09:11 مسائا
1015 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةعبدالفتاح الحكيمي ⇐ فضيحة دولية للحوثيين.. ماذا طلبوا من جريفيث أمس؟

عبدالفتاح الحكيمي
عندما حاول الرئيس علي عبدالله صالح إقناع الحوثيين بتسليم ميناء الحديدة للأمم المتحدة قبل 9 أشهر مقابل صرف رواتب موظفي الدولة وتخفيف معاناة الناس وفقرهم , اتهموه بالخيانة العظمى وفرضوا عليه اقامة جبرية غير معلنة , ثم حاصروا منزله وقتلوا بعض معاونيه واصابوا ابنه صلاح وغيره حتى توجوا جريمتهم بواقعة 4 ديسمبر المشؤومة.

أمس ترجى الحوثيون المبعوث الأممي مارتن جريفيث الذي يزور صنعاء حاليا ان يتبنى مقترح تسليم ميناء الحديدة للأمم المتحدة وإدارته عبرها , بينما كان ذلك قمة العمالة وخيانة لارواح الشهداء وتواطؤ مع العدوان السعو صهيو امريكي .. الله يخارجنا.
يذكرنا موقف الحوثيين الوقح بطرفة شعبية عن زيارة جحا الى لندن , وبينما هو يتناول وجبة دسمة في أحد المطاعم , خرجت منه ضرطة مدوية استحى منها رفيقه ابو نواس , وما كان الا ان قال له جحا (الحمد لله ما يعرفوش عربي).

المطلوب مصداقية شاملة من الحوثيين في وقف الحرب في اليمن كلها وليس في الحديدة فقط , لأن تلك تبدو مناورة مفضوحة مؤقتة فقط لجني مكاسب في الوقت بدل الضائع , وإعادة ترتيب أوراق الشر المستطير في نفوسهم.
كانت قوة الحوثيين كطرف في المفاوضات من قوة الرئيس على صالح وحزب المؤتمر. أما وقد خسر الاغبياء غطاءهم السياسي , ناهيكم عن العسكري فلن ينظر لهم العالم اكثر من عصابة انقلابية عليها الإذعان فقط وليس فرض الشروط والمطالب والامنيات.

مارتن جريفيث البريتيش المحترم يدرك أن الذين يقتلون أبناء بلدهم بالباطل قرابة 4 سنوات , ويحيلون حياة الملايين الى جحيم لا يطاق لا يستحقون ان يأكل الثوم بالإنابة عنهم , فلم يعودوا جماعة حزبية أو طرف سياسي في الأزمة اليمنية بل جماعة عرقية سلالية دموية متربصة بمستقبل اليمنيين بأسوأ طباعها. وكما قال الأستاذ عبدالله الشماحي , هل على العالم مثلا ان يتفاوض مع رموز الحكم الملكي الفرنسي اذا فعلوا ما فعله الحوثيون ببلادهم , ثم يسلم لهم رقاب البلاد والعباد قربانا لطموحات الفجار والكهنة.

الذي ما يستحي يفعل ما يشتهي , فما بالنا عندما يتحول قتل الآلاف المؤلفة بالباطل وتدمير السكنى و اهلاك الحرث والنسل. وإذا قيل لعبدالملك الحوثي وعصابته اتقوا الله اخذتهم العزة بالإثم.
(وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون , الا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون.(صدق الله العظيم).
فقد كنا نظن بهم خيرا في خيار السلام الشامل غير المشروط , ولكن في جعبتهم اكثر من حيلة ومقلب وسفاهة.

قال مبعوث الأمم المتحدة الى اليمن غريفيث قبل يومين , إنه تلقى إشارات إيجابية , على طريقة (فتلقى من ربه كلمات) , والعياذ بالله. اليوم في مجلس الأمن اتضحت هذه الإيجابية , وهي ورقة صغيرة بتوقيع عبدالملك الحوثي . وهذا إنجاز كبير للسيد غريفيث الذي لا »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com