آخر تحديث للموقع : 18 - ديسمبر - 2018 , الثلاثاء 10:36 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

وصمة عار في حضرموت

20 - أغسطس - 2017 , الأحد 03:27 مسائا
1388 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةعوض كشميم ⇐ وصمة عار في حضرموت

عوض كشميم
وصمة عار على كل القوى المجتمعية والمكونات الحراكية والسياسية والمنظمات المدنية وخاصة من تعمل في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان وضد الانتهاكات استمرار سكوتهم على جميع المعتقلين في السجون من الحضارم دون تقديمهم للمحاكمة وتحت إشراف الجهاز القضائي

ويظل موقف مخزي ونقطة سوداء في سجل هذه المكونات حين يمنع حتى أهاليهم من زيارتهم مهمة بلغت التهم المنسوبة لهم ...
إصرار سكوت النخب الحضرمية عن إغلاق مطار الريان وإغلاق طريق الضبة الشحر تحت مبررات غير مقنعة ضاعفت من تزايد توقف الطلاب الجامعيين في الشحر وما حولها .

السلبية التي تواجه النخب السياسية والأكاديمية ومن يرتفع صوتهم للمطالبة بمشاريع أكبر من قدراتهم صاروا اليوم يفرون غطاء شعبي بحجم المظالم في حق أبنائهم المعتقلين دون اكتراث!!!!

ما الذي يمنعهم من إيصال صوتهم إلى رأس مركز قيادة التحالف العربي وغرفة القرار الثلاثي ( اليمن والسعودية والإمارات ) لإيصال مظلوميتهم لا تنجرون أو تنخذون بالوهن بان البند السابع أو الحرب رغم منطقتنا لم تدخل دائرة العمليات الحربية بل يشدد على احترام حقوق المدنيين ولم يلغ العمل القانوني طبقا بتشريعات جنيف والإعلان العالمي لحقوق الإنسان .

كل يوم المنظمات المهنية الدولية العاملة في قضايا الانتهاكات تحذر من حجم الانتهاكات وركزت في معظم تقاريرها عن فجوةبين الدولة والتشكيلات العسكرية التي تقوم بالمداهمات لأنها غير خاضعة لسلطة للرقابة الرسمية للدولة .
نحن مع مبدأ ضبط الأمن والاستقرار ومحاسبة كل أثبتت الأدلة والبراهين تورطه في التهم المنسوبة لهم .

اللهم اشهد ...
انني بلغت وقلت كلمة احسبها موقف إنساني وأخلاقي مع جميع المعتقلين وكل من كان مظلوما بين جدران الزنازين اقولها بحرقة مؤلمة لأنني اكتويت بالعذاب يوما ما داخل الزنازين ومعي كثير من الشرفاء حين زج بهم جهازي عفاش الأمني سيء الصيت .
افرجوا عن المعتقلين أو حاكموهم ..

حملة شعواء تواجهها الامارات وجدار من الكراهية ينمو يوما عن اخر في عموم مناطق الجنوب واليمن عامة حين نقارنها مع المملكة العربية السعودية بسبب سلوكها وسلوك ضباطها وفي تعاملهم وسوء تقديراتهم .. ضباط اماراتيون صغار يمارسون مهام اعمال وتدخلات في »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com