آخر تحديث للموقع : 18 - سبتمبر - 2018 , الثلاثاء 09:43 مسائا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

المرأة عدواً لنفسها!

17 - يناير - 2017 , الثلاثاء 02:10 مسائا
1198 مشاهدة | لا يوجد تعليقات
الرئيسيةمنى تركي ⇐ المرأة عدواً لنفسها!

منى تركي
ذات مرة، وجدت نفسي على طاولة العشاء في إحدى المطاعم الجيدة أتقاسم أمسيتي مع صديقة إلى جوار طاولة سبقنا إليها زوجين و طفلهما و حصل أن الزوجة كانت من معارف صديقتي.

الأمور سارت بطبيعية في البداية. تحايا متبادلة و سؤال عن الحال ثم انشغل كلٌ بطاولته و شريكه عليها. بعد دقائق و مع حماس الزوج على الطاولة المجاورة الذي كان يتضاعف كل قضمة و المطعم الذي كان يزداد ازدحاما كل 5 دقائق بدأ الرجل بإطلاق تعليقات بذيئة مواضيعها (النساء) الآتي يعبرن إلى طاولاتهن بجانبنا. كان يتعمد أن يسمعنَه أو أن نسمعهُ نحن مرتاحا لحقيقة أنه مع عائلته و لا يجوز في العرف المتداول طرده حتى لو اشتكت إحداهن.

طبعا كنت في حالة من الذعر و الصدمة. مصعوقة بواقع أنه لا يتحرج من قول ما يقوله في حضرة نساء يعرفنه. بل و في حضرة زوجته الشابة الجميلة نفسها !!

تبادلنا نحن و زوجته الأدوار في رجاءه الكف عن نوبة التحرش خارج المعقول هذه. أن يتوقف عن إيذاء السيدات حوله أن يتوقف عن إفساد عشائنا. و كانت ردوده كما جرت العادة تستند على العذر السخيف الذي يقنع به كل المتحرشون أنفسهم بأننا جميعا (النساء) نُعجب بأدوار الجرأة هذه.

اختلت يومها زوجته بنا عندما غادر الطاولة لمراجعة المحاسب - أو لملاحقة إحداهن - لتعتذر لنا عن سوء سلوك زوجها " الشقي دائما !". حاولت مواساتها و تشجيعها على رد فعل جدي .. صارم لهذا الاحتقار الذي يمارسه في حقها.

ردت ببرود " بأنها ليست متضايقة فهو ( رجل) و ( الرجال) كلهم هكذا! " جربت إقناعها بأن ما تقوله ليس صحيحا أبدا و أنني لا أعرف أحدا غير زوجها (هكذا). فأكدت لي موقفها الذي اشترت به راحة بالها و إن مؤقتا بأن "الرجال هم أصلا كذا الا من رحم ربي" !!

و أنا خرجت من هذا الموقف أؤكد بأن (الذكورية العدائية) ثقافة قد تعتنقها و تمارسها النساء قبل الرجال.
#المرأة_عدواً_لنفسها

أ.د نجاة مقبل هي بالنسبة للجميع عميدة كلية العلوم المتخصصة في علم الطفيليات و الضحية هي و عائلتها للفاجعة التي هزت عدن البارحة .. لكن لي و لطلابها هي كل هذه التفاصيل : في يومي الأول، و خطوتي الأولى داخل الحرم كنت قد تعرضت بطريقة مهينة للاستجواب »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2014 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com