آخر تحديث للموقع : 16 - يوليو - 2019 , الثلاثاء 06:06 صباحا ( بتوقيت جرينتش )
أخـــر الأخبــــار

إختيارات القراء

ممارسة الفساد بقلة أدب و بلا حشمة !

28 - مايو - 2013 , الثلاثاء 04:07 مسائا
الرئيسيةد. ياسين سعيد نعمان ⇐ ممارسة الفساد بقلة أدب و بلا حشمة !

د. ياسين سعيد نعمان
يا صحيفة الأهالي لا يوجد لدي ولد إسمه محمد.. أولادي هم:
1/ الدكتور أوسان استشاري أمراض قلب. تخرج عام1999م بعد أن قطعت منحته و هو في سنة ثالثة جامعة لأن والده إنفصالي.. عمل و أكمل دراسة الدكتوراة قبل سته أشهر.
2/ خلدون تخرج عام 1999و لم يحصل على عمل إلا سنة 2006م أي بعد سبع سنوات من تخرجه في الجهاز المركزي للرقابة فرع عدن و لا يزال بدرجة خريج حديث منذ ذلك التاريخ. 3/ أيمن تخرج عام 2002م محاسبة و حصل على شهادة عليا في المحاسبة و لم يحصل على عمل إلا عام 2008م كمتعاقد في البنك الزراعي أي بعد سبع سنوات ثم أصبح بعد ثلاث سنوات رئيساً لقسم العمليات في نفس الفرع، ظل يبحث عن فرصة للعمل في مجال تخصصه حتى حصل عليها في هيئة الموانئ حيث كان مدير الدائرة المالية خريج شريعة و قانون، و عندما استشارني قلت له لا تقبل أن تحل محل أي شخص مهما كانت الأسباب و عيّن في إدارة الرقابة المحاسبية و بالمناسبة فإن عمله هذا ليس فيه أي ميزة عن عمله القديم سوى أنه في مجال تخصصه .
4/ هند تخرجت عام 2009م و جالسة من غير عمل .
5/ ثناء كانت من أوائل الطلبة و من المبرزين طوال سنوات دراستها، سحقت نفسياً في الثانوية العامة عام2011م في أقذر عملية إنتقام ضدي و حرمت من الإلتحاق بالتخصص الذي كانت تطمح به و تدرس حالياً على حسابي في ماليزيا و مبرزة في دراستها بعد أن تجاوزت عسف الفساد القديم.

لم أربي أولادي على الوساطة، أحزن كثيراً كأي أب عندما أراهم يعانون و قد عانوا الكثير من الإنتقام بسببي، و مع ذلك أقول لهم دائماً: إذا هوى النجم أجبني كيف با ترحل.

في حياتي العملية الطويلة و في مختلف المناصب التي توليتها من وزير إلى رئيس وزراء إلى رئيس مجلس نواب ساعدت الكثير و الكثير جداً ممن يستحقون المساعدة و لكنني لم أتوسط لقريب أو محسوب أياً كانت درجة القرابة، و أعلن هنا أن من لديه معلومات مغايرة أن ينشرها بدون أي تحفظ.

و عندما طالبنا بضرورة وضع معايير للوظيفة العامة كنا نقول ذلك بقناعة أن الإنهيارات المتكررة التي تعرض لها هذا البلد إنما كان بسبب الفساد السياسي و الأخلاقي التي تعرضت له الوظيفة العامة و تسخيرها للولاءات و بناء مراكز القوى و النفوذ بالاعتماد على ذلك.

مثلث الفساد الجديد الذي ورث مربع الفساد القديم حشد قواه في زوايا أضلاع مثلثه و عبأها للهجوم على كل من يتجرأ على نقد ممارساته بخلط الأوراق و بطريقة لا يفهم منها سوى الإصرار على مواصلة السير في نفس الخطأ.

المطلوب اليوم إلى جانب التأكيد على ضرورة الالتزام بمعايير قانونية صارمة للوظيفة العامة البدء في التحقيق الشفاف في قضايا التوظيف التي تمت حتى اليوم و على كافة الأصعدة و الوزارات والهيئات.

يجب أن لا نرهن مستقبل هذا البلد للخطط الجهنمية لمثلث الفساد الجديد فقد كان الفساد القديم يمارس فساده بأدب و حشمة، أما الجديد فيمارسه بقلة أدب و بلا حشمة.
- من صفحة الكاتب في الفيس بوك

في الظروف التي يوشك فيها جانب من الجسر الذي يوصلك بهدفك على الإنهيار ، وتملأ المسار الشروخ ، وتتعثر عليه خطواتك ، لا يجب أن تنشغل فقط بهذا الجزء من الجسر ، بل لابد من تفتيش الجسر بأكمله لمعرفة أسباب الانهيار . الأقوياء وحدهم هم الذين يجعلون مثل هذا »

التعليقات

لاتوجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع ؟

الإسم:

البريد الإلكتروني :

العنوان :

نص التعليق :
*

جميع الحقوق محفوظة لموقع الملعب 2013 - 2019 © تصميم و إستضافة MakeSolution.com